اعلانات مبوبة مطعم النجمة-دمشق- المرجة- شارع رامي-أفخم الأطباق الشهية والمتنوعة-أسعارنا تنافسية- مقابل فندق رامي. الخطوط الجوية السورية تقدم لزبائنها الكرام كل التسهيلات والسفر المريح. مكتب الدامور لبيع كافة أنواع السيارات نقدا وبالتقسيط-بانياس-حريصون. صيدلية بشار-جبلة-الكراج القديم -حسم خاص. فندق شاهين- طرطوس- خدمة رفيعة-تأمين كافة طلبات الزبائن. مديرية ثقافة اللاذقية تستقبل كافة النشاطات الثقافية وبشكل منتظم وجمالي. مطعم الجغنون -اللاذقية- وجبات متنوعة حسب الطلب-إطلالة بحرية. صيدلية عقبة-بانياس-حريصون- كل الأدوية متوفرة- حسم خاص.

أربعة أشهر و مصارف التسليف الشعبي لا تقرض الناس الذين هم بأمس الحاجة ...؟!


الجمعة 08-07-2011 - منذ 9 سنوات -

بقلم رئيس التحرير:أ.فايز علي نبهان بدايةً لا نريد لأحد أن يزاود علينا بالوطنية و يقول بأن الأزمة الحالية و التي سنخرج منها بإذن الله أقوى هي السبب وراء وقف منح القروض من مصارف التسليف الشعبي ، إذ قال د.أديب ميالة حاكم مصرف سورية المركزي من منبر تلفزيون الدنيا إجابةً على هذا السؤال منذ نحو شهرين بأن الأمر متعلق بتسوية بعض أوضاع الإدارة و المصارف ، و جاء تأكيد وزيري المال و الإقتصاد بالقول: الليرة السورية بخير و قوية و مستقرة ، و الإقتصاد متين ! إذاً ، ما هي أسباب هذا التعثر في إدارة مصارف التسليف الشعبي ؟ هل هي أزمة مفتعلة ؟ أم أن هناك شيئاً خافياً لا يُراد لمحتاج أن يعرف ما سر عدم منحه القرض و الذي هو بمصابة حل لأزمة مواطن متقاعد أو عادي ، السؤال : ألا يكفينا مأساة مصرف التوفير و مصارف أخرى ؟ مواطنون كثر اشتكوا لموقع أخبار العرين من هذه المعاناة ، قلنا على وزارة المالية الرد و كذلك إدارة المصرف المركزي و إدارة مصارف التسليف الشعبي إيجاد حل سريع لهذه المشكلة. إحاطة: إن عدم الإقراض له سلبيات كثيرة منها : جمود المال العام ، فقدان حيوية الموظف داخل المصرف ، و ليعلم الجميع بهاتين الفقرتين و ما لهما من تأثير على الساحة السورية ، فنحن نريد العمل حتى ولو خربوا الكثير و هم خاسرون و مندحرون ، و سورية عصية عليهم و ستبقى بخير.



المصدر: