اعلانات مبوبة مواطنون: نأمل من الحكومة الإستجابة السريعة لحاجات الناس المتزايدة من كهرباء ومشتقات بترولية. وزارة النقل تسعى لتنفيذ إصلاح إداري منهجي وعلمي ودقيق يلبي حاجات المرحلة. قرار: يوقف العمل بكافة التكاليف الممنوحة من قبل الموقع لكافة العاملين في الموقع إعتبارا من 1-6-2020 لحين صدور تعليمات جديدة.

أخر الاخبار ضبوط في عدد من المحافظات تتضمن مخالفة أفران ومطاعم ومحلات بيع مواد غذائية اتحاد كرة القدم يعلن خسارة جبلة أمام الحرجلة لاعتداء مشجع على الحكم الفنان توفيق اسكندر: النص الضعيف يسقط العمل الدرامي فوائد صفار البيض .. 17 فائدة رائعة ونصائح هامة لتناول البيض بأمان سوريا في أجندة بايدن.. بعض الإجابات حول سياسة الرئيس الأمريكي الجديد في سوريا فرق الأسعار الحكومية عن السوق تجعل المواطن يقف عاجزاً أمام “بورصة” الغذاء العروس ترتدي أبشع الثياب قبل الزفاف: أغرب عادات الزواج عند التونسيين وزيرة اقتصاد سابقة :السياسات الاقتصادية في سوريا تؤدي إلى الخراب أدونيس.. الخارج والمختلف والضِّليل.. رغم كل التحذيرات.. تسمم عائلة جديدة بسمكة البالون في اللاذقية حول الحقوق الشرعية للمرأة في قانون الأحوال الشخصية السوري وزارة النفط تنبه على النقص في التوريدات روسيا: الملف السوري يكشف إصابة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بمرض التسييس

شهداء وجرحى مدنيين في هجوم مسلح على طريق سلمية – أثريا


الثلاثاء 05-01-2021 - منذ اسبوع - محمد الأسعد

استشهد عدد من المدنيين وأصيب آخرون جراء استهداف مجموعات مسلحة بولمان لنقل الركاب على طريق سلمية أثريا بالقرب من منطقة وادي العزيب.

وبيّن مصدر عسكري لتلفزيون الخبر أن “مجموعات مسلحة تنتمي لتنظيم “داعش” الإرهابي اعتدت مساء الأحد على طريق سلمية أثريا بالقرب من منطقة وادي العزيب، وهاجمت حافلة لنقل الركاب وعدداً من الصهاريج “.

وأضاف المصدر أن الاعتداء “أدى إلى استشهاد ٦ مدنيين بينهم طفلة، وإصابة آخرين، إضافة إلى حرق ٦ صهاريج وسرقة إثنين آخرين، كذلك احتراق بولمان وسيارة انتر”.

وأوضح المصدر أنه: “تم صباح الاثنين تمشيط الطريق وإعادة تأمينه وفتحه أمام حركة العبور”.

وقال مصدر من مشفى سلمية الوطني لتلفزيون الخبر أنه: “وصل إلى المشفى كل من الشهداء: خالد حسن عقلة، وجمعة محمد مالك صوان، وزياد حمود الحمود، ومصطفى احمد الحمود، والطفلة رواء حسن أحمد الجميل، وشهيد مجهول الهوية جراء الاعتداء على طريق سلمية اثريا”.

يذكر أن وحدات الجيش شنت نهاية العام الفائت عملية عسكرية لتمشيط عدة مناطق في بادية حماة الشمالية الشرقي للقضاء على المجموعات المسلحة المنتمية لتنظيم “داعش” الإرهابي والموجودة في المنطقة.

 



المصدر: الخبر