اعلانات مبوبة د.يوشع عمور-إختصاصي نفسية-جبلة دوار العمارة. مؤسسة الطيران المدني-جهود حثيثة لأداء متميز. صيدلية شهناز-جبلة-قرب ال م ت ن. مطعم الجغنون -اللاذقية- وجبات متنوعة حسب الطلب-إطلالة بحرية. المصرف التجاري السوري يحاول جاهدا تأمين كافة خدمات المواطنين وبالسرعة القصوى-أية شكوى عليك مراجعة الإدارة فورا-ساحة المحافظة. الإدارة العامة لمصرف التوفير-دمشق- مقابل ساحة عرنوس- خدمة متميزة لكل المواطنين. قرار: يوقف العمل بكافة التكاليف الممنوحة من قبل الموقع لكافة العاملين في الموقع إعتبارا من 1-6-2020 لحين صدور تعليمات جديدة.

الأخطاء التي يجب على كل أم تجنبها عند التعامل مع موجات غضب أطفالها


الاربعاء 30-09-2020 - منذ 4 اسابيع - إختيار: هيا فايز نبهان

تحدث الخبراء المختصون عن أبرز  الأخطاء التي يجب على كل أم تجنبها عند التعامل مع موجات غضب أطفالها.

ووفقاً لموقع “عائلتي”، فإن أبرز الأخطاء التي يجب تجنبها هي ما يلي:

ـ استخدام المنطق:

يميل البعض إلى محاولة تهدئة الطفل باللجوء إلى التحدث معه باستخدام المنطق، ولكن حقيقة الأمر هي أن مشاعر الطفل خلال نوبة الغضب تكون شديدة لدرجة أنه لا يستطيع فهم ما تقولينه له، ومواساة الطفل في نوبة الغضب لا تساعده بل تجعله يزيد من حدّة غضبه.

والحل هنا يكمن في تعليم الطفل الطرق الصحية للتعامل مع مشاعره السلبية.

عدم التنازل عن القواعد:

أحياناً، يسأم الأهل من نوبات غضب أطفالهم ويرضخون لطلباتهم، فيقولون مثلاً: “لا بأس، تناول هذه الكعكة أيضاً”، ولكنهم لا يعلمون أنهم بهذه الطريقة يعلمونهم أن نوبات الغضب هي وسيلة جيدة للحصول على ما يريدونه.

ـ عدم تمالك النفس:

ربما، جميعنا مررنا بهذه التجربة، فليس هناك تحدٍّ أكبر من أن تتمالكي نفسك في الوقت الذي يقوم فيه طفلك ببعثرة المكان.

ولكن، تذكري أن هذه النوبات لها فوائد وهي مرحلة ضرورية من مراحل نمو الطفل.

تحذير الطفل بشكل متكرر:

كذلك، ليس من المفيد تحذير الطفل بشكلٍ متكرر خصوصاً إذا كنت لا تفعلين ما تقولينه، فالقول مثلاً: “توقف عن الصراخ وإلا ليس هناك من نزهة”، ومن ثمّ الذهاب في نزهة وعدم الامتثال لما تقولينه، يُشعر الطفل بأنّك لست جدية، كما يدفعه إلى عدم تصديقك لاحقاً.

رشوة الطفل:

وأخيراً، عليكِ التمييز جيداً ما بين مكافأة الطفل ورشوته، فالمكافأة يستحقها الطفل بعد القيام بسلوك أو تصرف جيد، أمّا الرشوة تأتي مقابل أو لقاء السلوك الذي تتوقعينه من طفلك، وبالطبع، أنت لا تريدين الوصول إلى مرحلة يلجأ فيها طفلك إلى نوبة الغضب للاستفادة من الرشوة.



المصدر: عائلتي