اعلانات مبوبة مطعم النجمة-دمشق- المرجة- شارع رامي-أفخم الأطباق الشهية والمتنوعة-أسعارنا تنافسية- مقابل فندق رامي. الخطوط الجوية السورية تقدم لزبائنها الكرام كل التسهيلات والسفر المريح. مكتب الدامور لبيع كافة أنواع السيارات نقدا وبالتقسيط-بانياس-حريصون. صيدلية بشار-جبلة-الكراج القديم -حسم خاص. فندق شاهين- طرطوس- خدمة رفيعة-تأمين كافة طلبات الزبائن. مديرية ثقافة اللاذقية تستقبل كافة النشاطات الثقافية وبشكل منتظم وجمالي. مطعم الجغنون -اللاذقية- وجبات متنوعة حسب الطلب-إطلالة بحرية. صيدلية عقبة-بانياس-حريصون- كل الأدوية متوفرة- حسم خاص.

أخر الاخبار أهم أسباب الجريمة...؟!..فيديو استمرار الارتفاع الجنوني بالأسعار..وغرفة التجارة تلقي اللوم على «حماية المستهلك» بايرن يفوز على دوسلدورف بخماسية في الدوري الألماني لكرة القدم شعر منثور..فرح الدنيا..فيديو مناسب...؟! الرئيس الأسد يصدر مراسيم عدة بتعيين محافظين جدد للسويداء وحمص والقنيطرة ودرعا والحسكة علبة «حليب الأطفال» تصل إلى 10 آلاف ليرة .. والرقابة معدومة الاتحاد الأوروبي يمدّد عقوباته على سوريا لعام إضافي بأيد سورية صناعة سفينتين بحريتين الـكنـاني يجتمع مع المعنيين لبحث مشكلة الغدق .. وأسبابها .. ووضع حلول مناسبة مع سقوف زمنية واضحة لـتنفيذها / طرطوس الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بمنح فرصة تسجيل ثانية لطلاب المرحلة الجامعية المستنفدين وعام استثنائي لطلاب دراسات التأهيل والتخصص ودرجة الماجستير والدكتوراه مخرج مقابلة مع السيد آدم فادي سليم: الجمهور ذكي ويتطلب جهداً لإرضائه أسعار الزيوت و المتة باتت خارج الحد المنطقي .. والرقابة غائبة...! كيف نحافظ على نضارة الوجه؟..فيديو

نيويورك تايمز: رفاهية السعودية وأحلامها تصطدم بكورونا والنفط


الثلاثاء 19-05-2020 - منذ 2 اسابيع - إهتمام رئيس التحرير :أ.فايز علي نبهان

رأت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، أن التأثير  السلبي لجائحة كورونا وانهيار أسعار النفط على نمط حياة السعوديين، والطموحات والأحلام الكبيرة التي كان يخطط لها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

واعتبر التقرير أن جائحة كورونا ليست وحدها التي تعيد تشكيل نمط حياة السعوديين، بل إن انخفاض أسعار النفط يسرق من المملكة الثروة الهائلة التي اكتسبتها.

ووصف الأزمتين بأنهما “ضربتين موجعتين تهددان بإغراق الأجندة الاجتماعية والاقتصادية لمحمد بن سلمان”، في ظل غياب السياحة أيضاً التي ظهرت كحركة جديدة لتنويع مصادر الدخل في المملكة.

ولفت التقرير إلى أن ما يحدث في السعودية من قرارات لكبح جماح إنفاق الحكومة، ما هو إلا دليل على تأثير هذه الأزمات على خفض مستوى الرفاهية الذي طالما عاش فيه المواطن السعودي.

ونقل التقرير عن مايكل ستيفنز، محلل شؤون الشرق الأوسط في المعهد الملكي للخدمات المتحدة في العاصمة البريطانية لندن، قوله إن “رؤية 2030 انتهت إلى حد ما”.

وأضاف: “تواجه السعودية أصعب أوقاتها، وهي بالتأكيد أيضاً أحرج فترة في ظل حكم محمد بن سلمان”.

ووجهت وزارة الطاقة السعودية قبل أيام شركة “أرامكو” بخفض إنتاجها في يونيو المقبل بواقع مليون برميل يومياً بشكل إضافي عن الكميات المنصوصة بموجب اتفاق “أوبك+”.

وتقوم دول مجموعة “أوبك+” بخفض إنتاجها شهري مايو ويونيو من 2020 بواقع 9.7 مليون برميل يوميا، أما في النصف الثاني من العام الجاري ستخفض دول المجموعة الإنتاج بواقع 7.7 مليون برميل يوميا، على أن تخفض منذ بداية 2021 وحتى نهاية أبريل 2022 الإنتاج بواقع 5.8 مليون برميل يومياً.



المصدر: نيويورك تايمز