اعلانات مبوبة مطعم النجمة-دمشق- المرجة- شارع رامي-أفخم الأطباق الشهية والمتنوعة-أسعارنا تنافسية- مقابل فندق رامي. الخطوط الجوية السورية تقدم لزبائنها الكرام كل التسهيلات والسفر المريح. مكتب الدامور لبيع كافة أنواع السيارات نقدا وبالتقسيط-بانياس-حريصون. صيدلية بشار-جبلة-الكراج القديم -حسم خاص. فندق شاهين- طرطوس- خدمة رفيعة-تأمين كافة طلبات الزبائن. مديرية ثقافة اللاذقية تستقبل كافة النشاطات الثقافية وبشكل منتظم وجمالي. مطعم الجغنون -اللاذقية- وجبات متنوعة حسب الطلب-إطلالة بحرية. صيدلية عقبة-بانياس-حريصون- كل الأدوية متوفرة- حسم خاص.

أخر الاخبار رسمياً.. يوفنتوس يخفض رواتب مدربه ولاعبيه القيادة العامة للجيش: إنهاء الاحتفاظ والاستدعاء للضباط الاحتياطيين ممن أتموا ثلاث سنوات ولصف الضباط والأفراد ممن بلغت خدمتهم الاحتياطية الفعلية 7 سنوات وزير الداخلية: قرار منع التنقل بين كل محافظة وأريافها هدفه تخفيف التجمعات والحفاظ على السلامة العامة اتصال محمد بن زايد بالرئيس الأسد.. الهدف كورونا أم إردوغان؟ كيف نبدع في الكتابة...؟! الاتحاد الأسترالي لكرة القدم يسرح 70 بالمئة من العاملين أحدث الدراسات العلمية عن صعوبات التعلم و مشاكل الانتباه شاهد ماذا فعلت فتاة مع لصين حاولا سرقتها... فيديو تعليق العمل في وزارة السياحة مع بعض الاستثناءات لمواجهة التداعيات القائمة والمحتملة لانتشار وباء فيروس كورونا أطباء إيرانيون يرقصون في وجه فيروس كورونا... فيديو الموارد المائية باللاذقية: تركيب مولدتي ديزل على خط الجر الثاني لاستمرار عمل المضخات أثناء انقطاع الكهرباء بوتين: أنا لست قيصرا! دمشق: إغلاق 66 محلاً وتنظيم 18 ضبطاً لمخالفة الشروط الصحية

بوتين: أنا لست قيصرا!


الاربعاء 25-03-2020 - منذ 5 ايام - إهتمام رئيس التحرير :أ.فايز علي نبهان

أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مقابلة مع وكالة تاس أنه لا يوافق أولئك الذين يسمونه قيصرا، مشيرا إلى أن القيصر هو ذلك الذي يصدر الأوامر، فيما يعمل الرئيس كل يوم.

وقال بوتين في معرض إجابته على سؤال عن رأيه في تسميته بالقيصر: "هذا لا يطابق الواقع. أنا أعمل في كل يوم"، مشددا على أنه لا يحكم مثل قيصر.

وتابع الرئيس الروسي مؤكدا أن "القيصر هو الذي يجلس، ينظر من فوق ويقول: (هنا أصدر الأمر، وهناك سيفعلون شيئا ما)، لكن هو نفسه (القيصر) يكتفي بتجريب قبعته والنظر في المرآة".

وأقر بوتين الذي يتولى مناصب قيادية رفيعة منذ 20عاما أنه "لم يخطر بباله"، بأن فترة بقائه في السلطة ستطول، مضيفا أنه قطعيا لم يكن يعتقد أن يوجد في هذا المكان، ولم يكن يتصور ذلك بتاتا.

وبشأن إمكانية أن "يخرج من السباق" في لحظة ما، رأى الزعيم الروسي أنه في مثل هذه الحالة لديه شعور بالمسؤولية "عما يحدث وكيف يحدث وما الذي سيحدث".

وروى الرئيس الروسي أنه في عام 2008 لم يكن يعرف أنه سيعود إلى سدة الرئاسة مجددا بعد أربع سنوات، لكنه لم يستبعد مثل هذا الاحتمال.

 

وفي معرض حديثه عن مزحة الكوميدي الروسي مكسيم غالكين، الذي ذكر أن بوتين ليس لقبا بل وظيفة، قال رئيس البلاد: "الشخص الذي ليس لديه أي وظيفة يمكن أن يمزح ما طاب له. ومزاحه يلقى رواجا".



المصدر: تاس