اعلانات مبوبة قصر العلالي-مطعم-حفلات أعراس-طرطوس -الشيخ سعد. صيدلية لمى صارم -جبلة -العمارة -أسعار تنافسية. صيدلية الغيث-مزة 86- مدرسة- بعد مطعم الزين- توفر كافة الأدوية-بإدارة الصيدلانية توجان. مطعم أبو سليم- بانياس- حريصون-كافة أنواع المشاوي- مازا حسب الطلب- جلسة في الطبيعة. مختبر جورج للتصوير الفخم-بانياس- مقابل بنك التسليف الشعبي-أسعار مخفضة. فندق السفير-حمص-خدمات نوعية للزبائن-شعارنا الجودة والإحترام. المصرف التجاري السوري يحاول جاهدا تأمين كافة خدمات المواطنين وبالسرعة القصوى-أية شكوى عليك مراجعة الإدارة فورا-ساحة المحافظة. الإدارة العامة لمصرف التوفير-دمشق- مقابل ساحة عرنوس- خدمة متميزة لكل المواطنين.

أخر الاخبار كتاب جريء لسفير فرنسي سابق..والأسد إصلاحي وسورية ضحية مؤامرة جميع الحقول النفطية والغازية في الرقة وحماة وحمص باتت محررة 7 روايات عربية انطلقت إلى العالمية..فيديو مناسب كيف نشجع الشباب على الزواج؟..فيديو معبر...؟! قوى وشخصيات لبنانية تعبر عن تأييدها لمطالب المحتجين ..فيديو للمرة السادسة..ميسي يتسلم جائزة الحذاء الذهبي..فيديو الجزائر..مجموعة صوتية سورية تتألق في مهرجان الموسيقا السيمفونية السيد الرئيس الأسد للمبعوث الخاص للرئيس الروسي:تركيز العمل على وقف العدوان التركي وانسحاب القوات التركية والأميركية من الأراضي السورية طبيب من أصل سوري ينجح بجراحة هي الأولى من نوعها في العالم..فيديو كشف ملابسات اختفاء فتاة قاصر مع مبلغ 6 ملايين ليرة سورية اللاذقية..739 مخالفة جمركية مجموع غراماتها المحصلة 523 مليون ليرة أمطار متوقعة فوق مناطق متفرقة والحرارة توالي انخفاضها للمرة الأولى منذ سنوات ..الجيش يدخل عين العرب على الحدود مع تركيا

البطل فراس هاشم معلا إلى بطولة العالم للسباحة للمساترز..سيريتل تقيم مؤتمرا صحفيا للبطلين معلا بدمشق


الجمعة 02-08-2019 - منذ 3 شهور - إهتمام: علي فايز نبهان

عقدت شركة سيريتل مؤتمراً صحفياً للبطلين الأخوين همام وفراس معلا يوم 27/7/2019 في ديونز – مدينة الشباب الرياضية بدمشق دعماً للبطل العالمي السوري السبّاح فراس هاشم معلّا لمشاركته ببطولة العالم الـ 18 للسباحة الماسترز في كوريا الجنوبية  2019خلال الشهر المقبل.

وتقديراً للإنجاز الأخير الذي حققه الأخوان البطلان همام وفراس معلّا في تونس بحيازتهما على المراكز الأولى بالبطولة الدولية الرابعة الماسترز، والبطولة العربية الأولى للمسافات القصيرة والطويلة ما بين الأوّل والرابع من أيار ٢٠١٩، حيث أحرزا ميداليتين ذهبيتين بمشاركة ٣٠ دولة.

حضر المؤتمر السيد "إياد ناصر" رئيس لجنة الصحافة الرياضية في سورية والسيد "مصطفى مقداد" نائب رئيس اتحاد الصحفيين السوريين والسيد "إياد عساف" المنسق الإعلامي لـ (ProGym Moualla).

ومن بين المدعوّين كانت السبّاحة العالمية "بيان جمعة" والفنانة السورية "ديمة قندلفت".

 

المنافسة القوية في الحصول على اللقب ورفع اسم سورية عالياً بين الكثير من البلدان المشارِكة جعلت تدريبات البطلين اليومية والمكثفة في  (ProGym Moualla)بقمة التنسيق والتنظيم بينهم وبين المدربين داخل النادي، ولا بدّ من امتلاكهم للثقة والروح المليئة بالطاقة والإيجابية ليصلوا إلى ما يهدفون إليه من فوز وتفوق، هذا ما قاله البطل فراس معلّا خصوصاً حول استعداداته لبطولة كوريا قائلاً: "أوجّه كل الشكر والتقدير لشركة سيريتل الوطنية بامتياز التي ترعى كل مشاركاتي وبطولاتي وأوجّه شكري أيضاً لـ ProGym Moualla على تواجده معنا في كل بطولاتنا وعلى دعمهم للرياضين من خلال فتح أبواب النادي لتدريب لكل الأبطال، وأنا على استعداد تام لخوض البطولة التي ستقام في كوريا بعد أسبوعين بوجود أقوى السباحين العالميين مع إصراري على الفوز والتتويج الذي سأهديه للشعب السوري".

 

الروح الرياضية أهم ما لاحظناه في المؤتمر والدعم بين الأخوين معلّا ظهر جليّاً في كلمة السبّاح العالمي همام هاشم معلا قائلاً: "البطولة جمعتنا في هذا المؤتمر ومن واجبنا أن نكون داعمين لأي شخص يمثل البلد ويرفع علم سورية عالياً في البطولات والمحافل العالمية، عودنا فراس على تمثيل سورية أفضل تمثيل وهو سفير للرياضة بكل دول العالم.. نشكر الإعلام السوري لأنه ينقل رسالتنا الرياضية الوطنية ويوصلها إلى كل العالم".

وأضافت السبّاحة العالمية "بيان جمعة": "الأخوين معلّا من أهم الداعمين والمشجعين لي في مسيرتي الرياضية وأنا أتخذهم قدوتي في السباحة".

 

وانطلاقاً من أهمية المؤتمر حضره عدد من الوسائل الإعلامية السورية وعلى رأسهم رئيس لجنة الصحافة الرياضية في سورية "إياد ناصر" الذي عبّر لنا عن أهمية ما يحققاه البطلين فراس وهمام معلا رياضيّاً على المستوى العالمي قائلاً: "نجتمع لنبارك للبطلين فراس وهمام معلا على إنجازهما الذي حققاه وهذا يشكل حافز كبير للبطل فراس معلا الذي دخل في الربع ساعة الأخيرة للمنافسة ببطولة العالم في كوريا الجنوبية فالبطل عوّدنا دائماً على صناعة الفارق في مشاركاته المختلفة".

 

وبما أن الرياضة والفن ملعب واحد في الإبداع شاركتنا الفنانة ديمة قندلفت في هذا المؤتمر قائلة: "الرياضة مهمة جداً في حياة كل إنسان فهي السبب الأول الذي يمدّنا بالطاقة الإيجابية وأنا فخورة جداً لتقربي من عائلة معلّا الرياضية وأتمنى أن أكون عنصراً يساهم في نشر رسالة الرياضية في المجتمع".

 

الأستاذ علاء سلمور رئيس قسم الإعلام في شركة سيريتل قال: "بدايةً نبارك للبطلين همام وفراس معلّا على إنجازاتهم الرياضية العالمية التي رفعت علم بلدنا عالياً، وحرصاً منّا في الحفاظ على المجد السوري مشرقاً سنبقى الداعم الأول لكل الطاقات والقدرات السورية بكل مجالاتها وبمناسبة هذا المؤتمر نؤكد مسؤوليتنا الوطنية تجاه الرياضة والرياضيين وإيماننا بقدراتهم سيبقى قائماً لأنهم قادرين على تحقيق الفوز وتأتي ثقتنا بهم من تاريخ عريق خطّوه في الكثير من البطولات الماضية فقد لمع اسم سورية وأبطالها بالكثير من الدول كالسبّاحة العالمية "بيان جمعة" وبطل ألعاب القوى العالمي “مجد الدين غزال" وهناك الكثير من الأسماء التي ترفع لها القبعات ولا ننتهي من عدّها كلاعب كرة السلة البطل العالمي “مجد عربشة" و"محمد محمد" بطل ألعاب القوى، ونحن - كشركة سوريّة نعتز بانتمائنا ولأن سيريتل سوريّة بكل اعتزاز- مستمرون بتكريس الرياضة كثقافة في المجتمع بكل فئاته لحصولنا على مزيد من النجاح والتكريم في المحافل العالمية ليبقَ علم سورية مرفوع عالياً".

 

إنجازات البطلين كثيرة محليّاً ودوليّاً سواءً بالمسافات القصيرة أو الطويلة، حيث إنّ فراس أحرز ذهبية بطولة أوروبا لمسافة 5 كم العام الفائت، وذلك في سلوفينيا لفئة الماسترز ممثّلاً روسيا بعد احترافه مع نادي كوبان الروسي، سجلٌّ حافلٌ بالبطولات والإنجازات أبرزُها بطولة العرب من عام 1991 حتى 2003، وبطل آسيا عام 2002 وثاني آسيا عام 2004، وعبور البحر بين قبرص وسورية بعد قطع مسافة 110 كم والسباحة المتواصلة لمدة 41 ساعة عام 2007، بالإضافة إلى إحرازه مراكز أولى في سباقات دولية في سورية ومصر وقطر وكندا وأمريكا وكرواتيا واليونان وهولندا والأرجنتين ودول أخرى، كما سبق له أيضاً عبور بحر المانش بين إنكلترا وفرنسا، وحقق عدة ألقاب على صعيد السباحة الطويلة كان أبرزها الفوز بسلسلة بطولات العالم للسباحة الطويلة في كندا والأرجنتين وكرواتيا لسنوات عديدة.

أما همام شارك في العديد من البطولات المحلية والدولية والقارية، وحقق استحقاقات مهمّة مثل بطولات الجمهورية في سباقات الفراشة منذ عام 1990 وحتى 2004، وأحرز ذهبيتين وفضيتين في بطولة الفجر الدولية 1990، والمركز السادس في بطولة العالم في الأرجنتين لمسافة 88 كم عام 1997، والمركز الثالث في سباق اليونان الدولي لمسافة 30 كم عام 1988، والمركز الخامس في كأس العالم في اليابان 1999، والمركز الثاني في سباق كندا لمسافة 15 كم عام 2000، وعبور بحر المانش ذهاباً وإياباً بين إنكلترا وفرنسا عام 2001، والمركز الأول في بطولة آسيا للسباحة الطويلة بقطر 2002، والميدالية البرونزية في الكويت عام 2004.


ليس غريباً على البطلين تحقيق مثل هذه الإنجازات الوطنية الكبرى، ولاسيّما أنّ الهدف الذي يسعيان نحوه دائماً وفي كلّ بطولة ضمن المحافل الدولية رفعُ علم سوريّة عالياً، ويكفينا فخراً مثل هذا الطموح والبعد الوطني، وبهذا استطاع البطلان تأسيس مدرسة رياضية سورية تخطو على نهجها أجيالنا القادمة ليضمنوا استمرارية مسيرة التكريم الرياضي السوري في كلّ منبرٍ دولي.

 



المصدر: سورية الآن