اعلانات مبوبة قصر العلالي-مطعم-حفلات أعراس-طرطوس -الشيخ سعد. صيدلية لمى صارم -جبلة -العمارة -أسعار تنافسية. صيدلية الغيث-مزة 86- مدرسة- بعد مطعم الزين- توفر كافة الأدوية-بإدارة الصيدلانية توجان. مطعم أبو سليم- بانياس- حريصون-كافة أنواع المشاوي- مازا حسب الطلب- جلسة في الطبيعة. مختبر جورج للتصوير الفخم-بانياس- مقابل بنك التسليف الشعبي-أسعار مخفضة. فندق السفير-حمص-خدمات نوعية للزبائن-شعارنا الجودة والإحترام. المصرف التجاري السوري يحاول جاهدا تأمين كافة خدمات المواطنين وبالسرعة القصوى-أية شكوى عليك مراجعة الإدارة فورا-ساحة المحافظة. الإدارة العامة لمصرف التوفير-دمشق- مقابل ساحة عرنوس- خدمة متميزة لكل المواطنين.

أخر الاخبار روسيا والصين تستخدمان الفيتو المتكرر ضد مشروع قرار في مجلس الأمن يهدف إلى حماية الإرهابيين في إدلب دور تموند يتعادل سلبا مع برشلونة بدوري أبطال أوربا..فيديو قمة أنقرة قد تكون بداية للتراجع التركي في سورية باسم سليمان وثناء أحمد يوقعان مجموعتين شعريتين بمعرض الكتاب ما هو سر التشاؤم من الرقم 13؟ السيد وزير الصناعة..خلال تقييم أداءالمؤسسة العامة للصناعات النسجية: تقييم الأداء ينطلق من البيانات كأساس دون شخصنة 1،4 مليار ليرة قيمة إيرادات مؤسسة النقل البحري لغاية تموز دمشق..عرض فيلم"بوابة الجنة" ضمن فعاليات معرض الكتاب ال31 فيديو يحقق ملايين المشاهدات لطفلين يتعانقان بعد غياب طويل أول الغيث..وزارة المالية تؤكد حجزها على أموال وزير سابق وزوجته الأوكرانية..!! وعلّق في المرجة:"قصة الجاسوس كوهين"...فيديو معبر؟! السيد المهندس عمر كناني يجتمع مع المعنيين في مديرية اللاذقية لمتابعة ما تم إنجازه السيد الرئيس الأسد يصدر مرسوما تشريعيا يقضي بمنح عفو عام عن الجرائم المرتكبة قبل 14-9-2019

تركيا تقود هجوما على الجيش السوري شمال غرب حماة؟!


الجمعة 24-05-2019 - منذ 4 شهور - متابعة: رنيم فويتي

بدأ هجوم المسلحين مساء أمس الثلاثاء على محور بلدة كفرنبودة من جهة الهبيط جنوب ادلب ،وذلك بعد انخراط جميع الفصائل (هيئة تحرير الشام - الجبهة الوطنية للتحرير - جيش الأحرار - جيش النصر - جيش العزة - الحزب الاسلامي التركستاني) ضمن غرفة عمليات موحدة تشرف عليها تركيا بشكل مباشر في نقطة المراقبة التابعة لها في شير المغار بجبل شحشبو شمال غرب حماة.

وقال مصدر ميداني للميادين نت أن الجيش السوري فجر مفخخة يقودها انتحاري يدعى أبو سارة المالديفي قبل وصولها لهدفها ،تبعها هجوم لمجموعات الاقتحام التابعة لهيئة تحرير الشام باستخدام الدراجات النارية حيث دارت معارك عنيفة بين عناصر الكمائن في الجيش السوري والمسلحين تم خلالها احباط تقدم أول مجموعة وقتل معظم عناصرها.

وأشار المصدر إلى أن موجة الاقتحام الأولى للمسلحين أفشلها عناصر الجيش السوري بعد ساعات من المعارك،ومن ثم تراجعت حدة المعارك إلى أن قام المسلحين بإرسال مفخخة اخرى يقودها الانتحاري أبو عماد الحموي وتم احباط تفجيرها قبل وصولها من قبل عناصر الجيش، حيث بدأ المسلحين هجوماً آخر بوتيرة أعنف باستخدام عدة مجموعات اقتحام تمكنوا من خلالها فتح ثغرة والتقدم نحو بعض النقاط في محيط كفرنبودة ،حيث اضطر عناصر الجيش السوري إلى التراجع لنقاط خلفية ومنع سقوط البلدة،حيث مازالت المعارك مستمرة لطرد المسلحين من النقاط التي دخلوها.

وقدمت تركيا دعماً عسكرياً كبيراً للجماعات المسلحة في هذه المعركة من خلال استقدام تعزيزات من ما يسمى "الجيش الوطني" الذي أسسته شمال حلب وإشراكه إلى جانب هيئة تحرير الشام في فتح الجبهة ضد الجيش السوري شمال غرب حماة.

وكشفت مصادر ميدانية أن نقطة المراقبة التركية كانت نقطة انطلاق عربات التذخير للجماعات المسلحة نحو نقاط المواجهة مع الجيش السوري، بالإضافة إلى وجود مرابط المدفعية وراجمات الصواريخ التي ساهمت بالتمهيد لمجموعات المشاة.

وما زالت جبهة كفرنبودة تشهد توتراً وتصعيداً من قبل الجماعات المسلحة ،مع استمرار الجيش السوري باستقدام التعزيزات لإفشال محاولات المسلحين في السيطرة على المناطق التي حررها مؤخراً،بالتزامن مع إعلان الجماعات المسلحة بعد ظهر اليوم الأربعاء انطلاق مرحلة جديدة من عملياتها ضد الجيش السوري في سهل الغاب شمال غرب حماة.



المصدر: الميادين نت