اعلانات مبوبة موقع أخبار العرين.سورية ..يدعو للإنتباه لدقة المرحلة كوننا نشن حربا شرسة ضد الإرهاب العالمي،وعدم الإنجرار لشائعات مغرضة. موقع أخبار العرين.سورية ..يثني على عمل كافة المسؤولين الشرفاء،ويأمل بالقبض على الفاسدين الكبار. مطعم أبو سليم- بانياس- حريصون-كافة أنواع المشاوي- مازا حسب الطلب- جلسة في الطبيعة. صيدلية جوانا- اللاذقية-شارع الثورة - مقابل مكتب موقع أخبار العرين.سورية-توفر كافة الأدوية-أسعار محدودة. ملبوسات فور فوشن-للنساء والبنات-جبلة-دوار البلدية-السعر بالجملة. مقهى سوريانا-اللاذقية- قرب المحافظة-كافة المشروبات- جلسة رومانسية. جريدة الرأي العام-(سياسية،إقتصادية،منوعة)-تصدر إسبوعيا. مطعم الختيار-طرطوس- الشارع العريض- مشاوي متنوعة- مازا-أسعار مناسبة.

أخر الاخبار حماة..فيديو..السيدة أسماء الأسد تزور مركز الأطراف الا صطناعية طرطوس..عروض غنائية وأغان روسية..فيديو مناسب...!! إدخال تقنية جديدة لأول مرة في سورية..استبدال الصمام الأبهري دون تدخل جراحي..فيديو ملائم؟! اللاذقية..مديرية التموين تضبط 4 محطات وقود مخالفة زيارة مفاجئة..السيد الرئيس بوتين يبحث مع السيد الرئيس الأسد في سوتشي تنظيم العملية السياسية لتسوية الأزمة السورية مطالب معيشية وخدمية لأعضاء مجلس اتحاد العمال..المهندس خميس: الإضاءة على مكامن الخلل ومعالجتها موقع تشيكي: المقطوعة الموسيقية الأولى في العالم المكتشفة في رأس شمرا تشكل عملا فنيا فريدا..فيديو مناسب..! فيديو: انتشار حالات التحرش الجنسي في السعودية خلال شهر رمضان الفضيل؟! تكريم أسر الشهداء والجرحى بين الواقع والطموح...؟! رغم نقص اليد العاملة.."السورية للشبكات " في اللاذقية تربح...؟! بمبادرة ملفتة من نقابة عمال الدولة والبلديات في اتحاد عمال اللاذقية..تكريم كوكبة من العاملين المسرحين من الخدمة العسكرية إحتفاء بعيد العمال صلاح وماني أفضل ثنائي في الدوري الإنكليزي لكرة القدم ..فيديو ملائم...!! فيديو..لحظة تدمير مقر تنظيم "أنصار التوحيد" في ريف حماة

خاطرة..وكم خاب ظنّي..فيديو ملائم..!!


الجمعة 19-04-2019 - منذ شهر - ميساء منصور

كنت أظن أنّي أستطيع أن أشعل شمعتي من جديد لقد نسيت كيف تشعل الشموع من زمن بعيد ،كنت أعتقد أنّي أستطيع أن أكتب كلمات الفرح، ولكن عندما كتبتها شعرت أن شيئاً بداخلي قد أنكسر.
وكنت أحسب ومازلت أحسب أنّ القادم من العمر أسلم.
ولكن نسيت غدر الأشخاص عندما سلبوا منا وريد العمر.
ولم يعيدوه حتّى الآن إلينا ...ليصبح غصناً طريّاً إلى شجرته الّتي فقدته رغما عنها...
كتت أظنّ أن من نحبهم سيبقون معنا ولن يأخذهم 
القدر منا ،وكم ظننت وظننت ولكن قد خاب ظنّي
وماأبشع خيّبة الظنّ!!



المصدر: موقع أخبار العرين.سورية

أبجد الدليل الأزرق