اعلانات مبوبة موقع أخبار العرين.سورية ..يدعو للإنتباه لدقة المرحلة كوننا نشن حربا شرسة ضد الإرهاب العالمي،وعدم الإنجرار لشائعات مغرضة. موقع أخبار العرين.سورية ..يثني على عمل كافة المسؤولين الشرفاء،ويأمل بالقبض على الفاسدين الكبار. مطعم أبو سليم- بانياس- حريصون-كافة أنواع المشاوي- مازا حسب الطلب- جلسة في الطبيعة. صيدلية جوانا- اللاذقية-شارع الثورة - مقابل مكتب موقع أخبار العرين.سورية-توفر كافة الأدوية-أسعار محدودة. ملبوسات فور فوشن-للنساء والبنات-جبلة-دوار البلدية-السعر بالجملة. مقهى سوريانا-اللاذقية- قرب المحافظة-كافة المشروبات- جلسة رومانسية. جريدة الرأي العام-(سياسية،إقتصادية،منوعة)-تصدر إسبوعيا. مطعم الختيار-طرطوس- الشارع العريض- مشاوي متنوعة- مازا-أسعار مناسبة.

أخر الاخبار وزارة السياحة تشرف على الإمتحان التحريري الخاص بالمتقدمين للمسابقة...؟! السيد مدير الهيئة العامة للموارد المائية يتفقد المنشآت المائية في اللاذقية...؟! الموساد يفتح فرعا له في سورية..فيديو مناسب؟! عندما تكون الدراما السورية أشدّ توهجا..فيديو معبر...!! ريف دمشق..اليوم..سباق السرعة الثالث للخيول العربية الأصيلة..فيديو مناسب..! موقع أخبار العرين.سورية يشكر مؤسسة النقل البحري لما تم إنجازه خلال الثلث الأول للعام 2019...؟! شهيد على درب أبيه الشهيد ..رواد مرهج ابن الدريكيش يستشهد في معارك تحريرإدلب..فيديو ملائم؟! تزايد أرقام التخصيص لمشروعي السكن الشبابي والإدخاري في اللاذقية...؟! ماهو أغلى دواء في العالم؟..فيديو معبر...!! طفل سوري يحصل على جائزة أفضل صوت في روسيا..فيديو مناسب...!! السيد محافظ اللاذقية يكرم /191/ عاملا من بلدية جبلة أكثر من /240/ ألف طالب تقدموا إلى إمتحانات الشهادة الثانوية بمختلف فروعها حماة..إدلب..جيشنا الباسل يوسع نطاق عملياته على مقرات وخطوط إمداد إرهابيي "النصرة" في الأرياف

من المسؤول عن هجرة أصحاب الخبرات العلمية؟!


الجمعة 21-12-2018 - منذ 6 شهور - زينب أحمد

منذ أن دخلت سورية مرحلة البناء العصري والحداثة في بداية /1980/ من الألفية المهاجرة،لم يكن هناك ثمة إهتمام بأصحاب الكفاءات والخبرات العلمية لأسباب ذاتية وموضوعية،وكان لبعض المتنفذين تدخلا بهذا الأمر بغية الإستفادة من ذوي الخبرات العادية كون المبدعين يشكلون خطرا على مصالحهم.
اليوم،وقد دخلنا في السنة الثامنة للحرب الظالمة على سورية من المفترض أن ندعم كافة المبدعين بشتى المجالات ،وبكافة أنواع التحفيز المعنوي والمادي،والمعروف أن الإنسان السوري المثقف والمتعلم هو من أذكى شعوب الأرض،هنا ينبغي علينا أن نجد حلا جذريا لهذه الظاهرة بغية الإستفادة القصوى من هؤلاء في ظل تحديات مرحلة البناء والإعمار،فلا ندخل في البيروقراطية،وتعقيد المعاملات الورقية وغيرها،ولا بد من إشراك القطاع الخاص في تحمل مسؤوليته لإستيعاب هؤلاء من خلال إبداعهم بعملهم في الشركات الخاصة،كما يقع على عاتق الحكومة تأمين هؤلاء في قروض صناعية ميسرة كي يتمكنوا من البناء السوري الحداثي،لا أن ندفعهم للهجرة إلى الخارج ،ثم نندم عليهم،حيث لا ينفع الندم،وأطرح مثالا في تدريب منتخب كرة القدم مضمونه سؤالا غريبا :لماذا نتعاقد مع مدربيين أجانب وبأسعار خيالية،ولدينا خبرات عالية في نفس المجال؟،أم وراء الأكمة غرائب وعجائب تكمن في فساد حقيقي؟.



المصدر: أخبار العرين.سورية

أبجد الدليل الأزرق