اعلانات مبوبة صيدلية جوليانا- كافة الأدوية- مستلزمات الأطفال- اللاذقية-أتوستراد الثورة-مقابل مكتب موقع أخبار العرين.سورية محلات ميهوب -كافة المواد الكهربائية- بانياس- قرب المصرف العقاري. عقارات السلوم-جاهز وعلى العظم-نقدا وبالتقسيط- حمص -حي الأرمن-خ:0931525231 مطعم أبو سليم- حريصون-كافة المشاوي والمازا-أسعار مخفضة. مكتبة التفوق-جبلة- شارع العمارة- قرطاسية-أدوات مدرسية- تصميم كتب. سبورات الزين- جبلة-عبارة الألبسة-الكراج القديم-تنزيلات دائمة. قرار: يوقف العمل بكافة التكاليف الممنوحة من قبل الموقع لكافة العاملين في الموقع إعتبارا من 1/12/2018 لحين صدور تعليمات جديدة. د.مازن الحداد-طبيب هضمية وتغذية للأطفال-دمشق-خ:0933223788-أرضي:4427250

أخر الاخبار المناطق الحرة تحقق إيرادات بنحو 3،3 مليارات ليرة في 10 أشهر مشاركة محلية ودولية في دورة الوفاء لفروسية القفز على الحواجز..فيديو مناسب..! التعليم العالي ترد على شائعات تقاضي مبالغ مالية لقاء حصول الطلاب على المنح؟! ما أسباب الحرائق المتعددة في دمشق وريفها؟..إخماد حريق في شقة سكنية بجرمانا...!!! وزير الخارجية الأميركي يدعو لشرعنة احتلال "إسرائيل" للجولان السوري؟؟؟ فيديو../2000/ سيارة فاخرة تغرق في المحيط...!! ريف إدلب وحماة: جيشنا البطل يرد على خروقات إرهابيي"النصرة" ويكبدهم خسائر كبيرة أمسية موسيقية ل"كورال حنين" في دار الأسد أكثر من 16 ألف طلب للمستفيدين من برنامج دعم وتمكين المسرحين من خدمة العلم مجلس محافظة دمشق يختتم جلساته بمنع توزيع مادة الغاز ليلا؟! تطوير آلية عمل المركز الوطني لبحوث الطاقة ليكون رافعا حقيقيا لأداء الوزارة السيد الرئيس الأسد لوفد عسكري إيراني عراقي مشترك: العلاقة التي تجمع سورية وإيران والعراق متينة تعززت في مواجهة الإرهاب ومرتزقته جودة العمل التمويني..مديرية تموين ريف دمشق تنظم 1659 ضبطا منذ بداية العام...؟!

السيد وزير النفط أمام مجلس الشعب: الإختناقات على الغاز المنزلي تنخفض تدريجيا؟!


الثلاثاء 18-12-2018 - منذ 3 شهور - إهتمام رئيس التحرير :أ.فايز علي نبهان

ناقش مجلس الشعب في جلسته الثانية والثلاثين من الدورة العادية الثامنة للدور التشريعي الثاني المنعقدة برئاسة حموده صباغ رئيس المجلس اليوم أداء وزارة النفط والثروة المعدنية وخططها المنجزة وعملها المستمر لتأمين المحروقات للمواطنين.

وقدم وزير النفط والثروة المعدنية المهندس علي غانم عرضا حول ما أنجزته الوزارة من خططها منذ بداية العام موضحا أن العمل متواصل لتوفير الاحتياجات من المشتقات النفطية وزيادة الإنتاج والتوسع بالحفر والاستكشاف وتأمين مستلزمات الإنتاج بالمنشآت النفطية والغازية وتأهيل المحطات والحقول المتضررة.

وطمأن الوزير غانم المواطنين بأن الإنتاج النفطي والغازي في تحسن مستمر وقال: “نحن نسير باتجاه التعافي فيما يتعلق بإنتاج مادة الغاز المنزلي حيث بدأت الاختناقات تنخفض تدريجيا وهي لا تدوم عادة أكثر من أيام قليلة” مؤكدا أن الإنتاج المحلي من مادة الغاز المنزلي ارتفع مؤخرا وبات يغطي 50 بالمئة من الطلب ما يسهم في تحقيق الاستقرار وسد الاحتياجات من هذه المادة.

وأشار غانم إلى أن الاحتياجات اليومية من مادة المازوت تبلغ 6 ملايين ليتر ومن الفيول 7 آلاف طن ومن البنزين 4 ملايين ونصف المليون ليتر ومن الغاز المنزلي 1200 طن بينما يصل حجم الدعم اليومي للمشتقات النفطية إلى مليار و200 مليون ليرة سورية.

كما بين الوزير غانم أن الانتاج المحلي للنفط وصل إلى 24 ألف برميل يوميا وما يقارب ال 16 مليون متر مكعب والغاز الى نصف المليون متر مكعب ونحو 550 طنا من الغاز المنزلي و18 مليون طن من الثروات المعدنية.

ودعا أعضاء المجلس خلال مداخلاتهم الى زيادة كميات البنزين والمازوت والغاز المخصصة للمحافظات التي تعاني من النقص ومعالجة الازدحام على محطات البنزين في حماة.

وردا على مداخلات واستفسارات أعضاء المجلس أوضح غانم أن زيادة المخصصات للمحافظات تحدد حسب البيانات الواردة من كل محافظة والمخازين الموجودة لدينا وبالتالي هذا الأمر مرتبط بلجان المحروقات في المحافظات التي عليها التوزيع بشكل عادل ومتابعته.

وبين غانم أنه يوجد في حماة 129 محطة من أصل 169 محطة تتوافر فيها مادة البنزين والفائض الموجود في الخزانات نحو مليوني ليتر من البنزين في المحافظة معتبرا أن هناك خللا في مراقبة هذه المحطات وستتم معالجته.

في سياق آخر وافق المجلس على عدد من مواد مشروع القانون المتضمن إعفاء المتعاملين مع المصرف الزراعي التعاوني من كل الفوائد العقدية وفوائد وغرامات التأخير وأحال عددا من المواد إلى لجنة مشتركة من القوانين المالية والزراعة والموارد المالية لمناقشتها ودراستها مجددا وإعداد التقرير اللازم للمجلس.

وأوضح وزير المالية الدكتور مأمون حمدان أن عدد الذين سيستفيدون من القانون أكثر من 511 ألف متعامل وحجم المبالغ المجدولة نحو 59 مليارا و500 مليون ليرة سورية بينما يبلغ حجم الاعفاءات نحو 36 مليارا و 700 مليون ليرة سورية في حال تم تسديد دفعة حسن النية.

وأكد حمدان أن الهدف من القانون تخفيف الأعباء المالية عن الفلاحين وتمكينهم من تسديد التزاماتهم تجاه المصرف ودعم القطاع الزراعي المنتج ما يسهم بدفع عملية التنمية والتشجيع على تثبيت الفلاحين في أراضيهم والاستمرار بالنشاط الزراعي وخاصة بعد تحرير معظم المناطق من الإرهاب.

ورفعت الجلسة التي حضرها وزير الدولة لشؤون مجلس الشعب عبد الله عبد الله إلى الساعة الـ 11 من صباح يوم غد الأربعاء.



المصدر: سانا

أبجد الدليل الأزرق