اعلانات مبوبة قهوة أكثم- جبلة- مشروبات ساخنة وباردة- دخان-مقابل القدموس. د.عمار صقور- علاج نفسي- اللاذقية - فوق صيدلية لمى- قرب مديرية السياحة. فندق ومطعم غولدن بيتش-تقديم كافة الخدمات للزوار-أوستراد طرطوس- اللاذقية. صيدلية لمى-توفر كافة الأدوية- اللاذقية- قرب مديرية السياحة. قرار: يوقف العمل بكافة التكاليف الممنوحة من قبل الموقع لكافة العاملين في الموقع إعتبارا من 1/12/2018 لحين صدور تعليمات جديدة. مطعم الختيار-لحوم مشوية-مازا شهية-طرطوس -الشارع العريض -مقابل الفرن الفني. د.مازن الحداد-طبيب هضمية وتغذية للأطفال-دمشق-خ:0933223788-أرضي:4427250 محل جورج للتصوير-بانياس-شهرتنا قديمة،أسعارنا مدروسة.

أخر الاخبار السيد الرئيس الأسد يتقبل أوراق اعتماد سفيري روسيا الإتحادية وبيلاروس لدى سورية السيد وزير الأشغال العامة والإسكان يطلع على جلسات تخصيص السكن الشبابي شعر منثور..راء قلبي..فيديو مناسب...؟! اللاذقية- فيديو: استشهاد مدني وإصابة 14 شخصا جراء تفجير سيارة مفخخة فيديو: المصافحة شرط أساسي للحصول على الجنسية في الدنمارك السيد وزير النقل يكشف عن تطور بعمل الأكاديمية البحرية السورية نحو تدريب الطواقم الأجنبية بالتوازي مع الطلبة السوريين...؟! فيديو: مشاهد تخطف الأنفاس أثناء هدم جسر في نيويورك...!! ريف الحسكة الغربي: إنفجار سيارة مفخخة استهدفت رتلا أمريكيا مصحوبا بمسلحين أكراد أسفر عن 5 قتلى إدانات عربية ودولية للعدوان الإسرائيلي على الأراضي السورية..فيديو مناسب فيديو: وسائط دفاعنا الجوي تتصدى لعدوان إسرائيلي وتمنعه من تحقيق أهدافه أين العدالة الإقتصادية والإجتماعية.. فيديو مناسب...؟! رحيل الفنان المصري سعيد عبد الغني...فيديو مناسب حديد حماة تعلن عن تخفيض الأسعار

"أثر الفراشة" على السواحل السورية


السبت 15-12-2018 - منذ شهر - وسام كنعان

عبد الهادي الصباغ وسمر سامي في مشهد من «أثر الفراشة»طرطوس | في «شارع بغداد» كان علينا الانتظار حتى تصل السيارة التي ستقلّنا إلى طرطوس، حيث تدور كاميرا المخرج زهير قنوع لتصوير مسلسل «أثر الفراشة» 

(كتابة محمود عبد الكريم وبطولة: سمر سامي، عبد الهادي الصبّاغ، بيار داغر، سيف الدين السبيعي، نورا رحّال، روبين عيسى، لين غرّة، صلاح البحر، خالد شباط ـ إنتاج «المؤسسة العامة للإنتاج الإذاعي والتلفزيوني»). ثلاث ساعات من السفر الآمن كفيلة بالقول بأن سوريا بدأت تعود إلى سكّة التعافي. على باب المنتجع البحري الذي يقيم فيه فريق العمل، يستقبلنا مدير الإنتاج زياد قنوع ليخبرنا بأن اليوم الأوّل لزيارتنا مخصص للراحة والاجتماع الودي مع فريق المسلسل، بينما يطلب مخرج المسلسل أن نستغلّ الوقت لمتابعة عمليات المونتاج وأخذ فكرة مبدئية عما تم إنجازه حتى الآن. بالفعل حوّل فريق المونتاج إحدى غرف الفندق لورشة عمل يمكننا من خلالها بمساعدة المونتيرة عتاب داوود الإطلالة على بعض مشاهد المسلسل الذي يقدّم قصة حب مركزة تدور في فلكها مجموعة قصص حب إضافية تريد تدعيم مقولته التي تحتفي بالحب في زمن الحرب. الزمن الأوّل يبدأ من ثمانينات القرن الماضي، فيما تصوغ الحكاية بقية خيوطها في زمننا الحاضر. في حديثه مع «الأخبار»، يقول كاتب النص محمود عبد الكريم: «لا يمكنني أن أكتب عن الدمار الذي يحيط بنا، ربما هي رغبة ذاتية برفض كلّ ما وصلنا إليه. لذا، كان لا بد من قول كلمة حب في بحر المياه الآسنة التي نعيش فيها. هكذا، اخترت الاستعارة من رائعة ماركيز «الحب في زمن الكوليرا»، والانطلاق لصياغة عمل سوري قوامه الحب. يروي سيرة سيدة عاشت قصة حب عاصفة، ثم انتهت بالشتات الذي يشبه يومياتنا، وتزوجت من رجل آخر، لتعيش حالة احترام مع عائلتها. لكن قلبها لم ينسَ الحب الذي عاشته يوماً، فتجد نفسها منصاعة بكلّ جوارحها نحو الرجل الذي عشقته من دون أن تتمكن من إدارة ظهرها لزوجها وعائلتها».

 

 

 



المصدر: سورية الآن

أبجد الدليل الأزرق