اعلانات مبوبة صيدلية جوليانا- كافة الأدوية- مستلزمات الأطفال- اللاذقية-أتوستراد الثورة-مقابل مكتب موقع أخبار العرين.سورية محلات ميهوب -كافة المواد الكهربائية- بانياس- قرب المصرف العقاري. عقارات السلوم-جاهز وعلى العظم-نقدا وبالتقسيط- حمص -حي الأرمن-خ:0931525231 مطعم أبو سليم- حريصون-كافة المشاوي والمازا-أسعار مخفضة. مكتبة التفوق-جبلة- شارع العمارة- قرطاسية-أدوات مدرسية- تصميم كتب. سبورات الزين- جبلة-عبارة الألبسة-الكراج القديم-تنزيلات دائمة. قرار: يوقف العمل بكافة التكاليف الممنوحة من قبل الموقع لكافة العاملين في الموقع إعتبارا من 1/12/2018 لحين صدور تعليمات جديدة. د.مازن الحداد-طبيب هضمية وتغذية للأطفال-دمشق-خ:0933223788-أرضي:4427250

أخر الاخبار الحسكة: فرع حزب البعث يعقد مؤتمره السنوي بحضور الرفيق الأمين العام المساعد السيد وزير النقل يجري تغييرات مهمة في مؤسسة الطيران العربية السورية...؟! منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يفوز على نظيره الإيراني وديا ردا على اعتداءات الإرهابيين..جيشنا الباسل يدمر أوكارا لتنظيم النصرة في ريف حماة إعادة تأهيل المجتمع السوري بعد الحرب...؟! شاهد..محتجو السترات الصفراء في فرنسا..تواصل الإحتجاجات وردع من قبل الشرطة؟! بانياس.."الجبانة"..عرض مسرحي في المركز الثقافي السيد وزير الثقافة يجتمع بمدراء ثقافة المحافظات...؟! السيد مدير الطرق والجسور في زيارة ميدانية لفرع المنطقة الجنوبية...؟! وسائل إعلام: شاهد ..سقوط ثلاثة صواريخ في "تل أبيب" في فلسطين المحتلة السيد وزير الإتصالات والتقانة يتابع مشاريع المنطقة الجنوبية...؟! وزارة التربية تعلن عن مسابقة لانتقاء 15 ألف معلم وكيل بعد خرقها لاتفاق منطقة خفض التصعيد..جيشنا الباسل يوقع قتلى في صفوف الإرهابيين بريف إدلب

"أثر الفراشة" على السواحل السورية


السبت 15-12-2018 - منذ 3 شهور - وسام كنعان

عبد الهادي الصباغ وسمر سامي في مشهد من «أثر الفراشة»طرطوس | في «شارع بغداد» كان علينا الانتظار حتى تصل السيارة التي ستقلّنا إلى طرطوس، حيث تدور كاميرا المخرج زهير قنوع لتصوير مسلسل «أثر الفراشة» 

(كتابة محمود عبد الكريم وبطولة: سمر سامي، عبد الهادي الصبّاغ، بيار داغر، سيف الدين السبيعي، نورا رحّال، روبين عيسى، لين غرّة، صلاح البحر، خالد شباط ـ إنتاج «المؤسسة العامة للإنتاج الإذاعي والتلفزيوني»). ثلاث ساعات من السفر الآمن كفيلة بالقول بأن سوريا بدأت تعود إلى سكّة التعافي. على باب المنتجع البحري الذي يقيم فيه فريق العمل، يستقبلنا مدير الإنتاج زياد قنوع ليخبرنا بأن اليوم الأوّل لزيارتنا مخصص للراحة والاجتماع الودي مع فريق المسلسل، بينما يطلب مخرج المسلسل أن نستغلّ الوقت لمتابعة عمليات المونتاج وأخذ فكرة مبدئية عما تم إنجازه حتى الآن. بالفعل حوّل فريق المونتاج إحدى غرف الفندق لورشة عمل يمكننا من خلالها بمساعدة المونتيرة عتاب داوود الإطلالة على بعض مشاهد المسلسل الذي يقدّم قصة حب مركزة تدور في فلكها مجموعة قصص حب إضافية تريد تدعيم مقولته التي تحتفي بالحب في زمن الحرب. الزمن الأوّل يبدأ من ثمانينات القرن الماضي، فيما تصوغ الحكاية بقية خيوطها في زمننا الحاضر. في حديثه مع «الأخبار»، يقول كاتب النص محمود عبد الكريم: «لا يمكنني أن أكتب عن الدمار الذي يحيط بنا، ربما هي رغبة ذاتية برفض كلّ ما وصلنا إليه. لذا، كان لا بد من قول كلمة حب في بحر المياه الآسنة التي نعيش فيها. هكذا، اخترت الاستعارة من رائعة ماركيز «الحب في زمن الكوليرا»، والانطلاق لصياغة عمل سوري قوامه الحب. يروي سيرة سيدة عاشت قصة حب عاصفة، ثم انتهت بالشتات الذي يشبه يومياتنا، وتزوجت من رجل آخر، لتعيش حالة احترام مع عائلتها. لكن قلبها لم ينسَ الحب الذي عاشته يوماً، فتجد نفسها منصاعة بكلّ جوارحها نحو الرجل الذي عشقته من دون أن تتمكن من إدارة ظهرها لزوجها وعائلتها».

 

 

 



المصدر: سورية الآن

أبجد الدليل الأزرق