اعلانات مبوبة موقع أخبار العرين.سورية ..يدعو للإنتباه لدقة المرحلة كوننا نشن حربا شرسة ضد الإرهاب العالمي،وعدم الإنجرار لشائعات مغرضة. موقع أخبار العرين.سورية ..يثني على عمل كافة المسؤولين الشرفاء،ويأمل بالقبض على الفاسدين الكبار. مطعم أبو سليم- بانياس- حريصون-كافة أنواع المشاوي- مازا حسب الطلب- جلسة في الطبيعة. صيدلية جوانا- اللاذقية-شارع الثورة - مقابل مكتب موقع أخبار العرين.سورية-توفر كافة الأدوية-أسعار محدودة. ملبوسات فور فوشن-للنساء والبنات-جبلة-دوار البلدية-السعر بالجملة. مقهى سوريانا-اللاذقية- قرب المحافظة-كافة المشروبات- جلسة رومانسية. جريدة الرأي العام-(سياسية،إقتصادية،منوعة)-تصدر إسبوعيا. مطعم الختيار-طرطوس- الشارع العريض- مشاوي متنوعة- مازا-أسعار مناسبة.

أخر الاخبار السيد وزير السياحة يجمتع بالإدارة المركزية تنفيذا لتوجيهات السيد الرئيس الأسد للحكومة...؟! قصص قصيرة جدا..فيديو مناسب...؟! دمشق ..إلقاء القبض على زعيم النشالين..!؟ السويداء..ذهبية وثلاث فضيات في بطولة لبنان للجودو..فيديو ملائم..!! السيد وزير النقل يشرف على تنفيذ بيانا عمليا يحاكي الهبوط الإضطراري لطائرة مفترضة...؟! تركيا تقود هجوما على الجيش السوري شمال غرب حماة؟! الدفاع الروسية:الجيش السوري يقضي على أكثر من 150 إرهابيا من "جبهة النصرة" جنوب إدلب حماة..فيديو..السيدة أسماء الأسد تزور مركز الأطراف الاصطناعية طرطوس..عروض غنائية وأغان روسية..فيديو مناسب...!! إدخال تقنية جديدة لأول مرة في سورية..استبدال الصمام الأبهري دون تدخل جراحي..فيديو ملائم؟! اللاذقية..مديرية التموين تضبط 4 محطات وقود مخالفة زيارة مفاجئة..السيد الرئيس بوتين يبحث مع السيد الرئيس الأسد في سوتشي تنظيم العملية السياسية لتسوية الأزمة السورية مطالب معيشية وخدمية لأعضاء مجلس اتحاد العمال..المهندس خميس: الإضاءة على مكامن الخلل ومعالجتها

صور وفيديو: السيد الرئيس الأسد يترأس إجتماعا للحكومة بعد أداء الوزراءالجدد اليمين الدستورية...


الخميس 29-11-2018 - منذ 6 شهور - إهتمام رئيس التحرير:أ.فايز علي نبهان

أدى اليمين الدستورية أمام السيد الرئيس بشار الأسد اليوم كل من اللواء محمد خالد الرحمون وزيرا للداخلية والمهندس محمد رامي رضوان مرتيني وزيرا للسياحة والسيد عماد موفق العزب وزيرا للتربية والدكتور بسام بشير ابراهيم وزيرا للتعليم العالي والمهندس سهيل محمد عبد اللطيف وزيرا للأشغال العامة والإسكان والمهندس إياد محمد الخطيب وزيرا للاتصالات والتقانة والمهندس محمد معن زين العابدين جذبة وزيرا للصناعة.

بعد ذلك ترأس الرئيس الأسد اجتماعا للحكومة بكامل أعضائها تحدث فيه عن أولويات العمل في المرحلة المقبلة ومحورها الأساسي هو مكافحة الفساد.

وأكد الرئيس الأسد أنه يجب النظر إلى موضوع الفساد بمنظور شامل فهو لا يقتصر على استخدام السلطة من أجل تحقيق مصالح خاصة فقط وإنما أي خلل في الدولة هو فساد فهدر الأموال العامة وضرب المؤسسات وتراجع نوعية الخدمات المقدمة هي أوجه للفساد تؤدي إلى تعميم ثقافة الإحباط والفوضى وعدم الانضباط لدى المواطنين ما يعني عمليا تفتيت المجتمع ولذلك يعتبر الكثيرون أن الفساد والإرهاب هما وجهان لعملة واحدة.

محاسبة الشخص الفاسد أمر ضروري وأساسي ولكنها ليست بداية عملية مكافحة الفساد وإنما الأهم هو الوقاية والردع

واعتبر الرئيس الأسد أن محاسبة الشخص الفاسد هي أمر ضروري وأساسي ولكنها ليست بداية عملية مكافحة الفساد وإنما الأهم هو الوقاية والردع مشددا على أن الوقاية تبدأ من البنى والهيكليات والأنظمة والقوانين وكل ما يحكم عمل المؤسسات.

وأوضح أن الجزء الأكبر من الفساد يأتي من الثغرات الموجودة في القوانين مشيرا إلى أن القاسم المشترك بين أغلبية القوانين هو وضع بنود استثنائية فيها ما يؤدي إلى الفساد مؤكدا أنه يجب على الوزارات جميعها العمل بشكل سريع للبحث عن كل الاستثناءات الموجودة في القوانين من أجل إلغائها تماما.

يجب على الوزراء جميعا القيام بخطوات عاجلة تحقق نتائج سريعة يلمسها المواطن

واعتبر الرئيس الأسد في هذا الإطار أن ليس كل استثناء خطأ وإنما هناك حالات استثنائية في الكثير من القطاعات وهي ضرورية من أجل حيوية وديناميكية القوانين وبالتالي يجب استمرار العمل بها لكن مع وجود ضوابط تصدر بقرار من مجلس الوزراء وعندما تظهر حالات استثنائية جديدة تعدل هذه الضوابط أو تعدل الحالات التي تصدر فيها الاستثناءات وعندما نقوم بهذا العمل يبقى الاستثناء ولكنه يكون حقا لكل مواطن تنطبق عليه شروط هذا الاستثناء وعندها لا يكون هناك ظلم أو فساد وتتحقق العدالة.

وشدد على أنه يجب على الوزراء جميعا القيام بخطوات عاجلة تحقق نتائج سريعة يلمسها المواطن مؤكدا أنه لن تتم ملاحقة الشخص الفاسد فقط وإنما يجب ضرب البيئة الفاسدة بما يخفف من أولئك الموظفين أو المسؤولين الفاسدين وعندها تصبح عملية المحاسبة والملاحقة أسهل وتصل إلى نتائج أفضل.

هناك قناعة يجب أن تكون مغروسة في كل شخص يتبوأ منصباً وهي أن المجال الذي يعمل به هو الخدمة العامة أي أنه يجب أن يكون في خدمة المواطن وليس العكس

وأكد الرئيس الأسد أن مكافحة الفساد تأتي أيضا عبر تبسيط وتسهيل المعاملات والإجراءات اليومية التي يحتاجها المواطن هذه الاجراءات التي تفتح الباب للفساد على نطاق ضيق ولكنه منتشر بشكل واسع ويؤثر بشكل مباشر على المواطن مشيرا إلى أهمية التوسع في مراكز خدمة المواطن.. ووجه كل وزارة أن تبحث أين لها علاقة مباشرة مع المواطن وأن تقوم بعملية جرد لكل هذه المعاملات ومن ثم تقترح إجراءات لتسهيل هذه المعاملة وتضع حدودا واضحة لواجبات وحقوق المواطن وللموظف الذي سيقوم بها أيضا.

وقال الرئيس الأسد: إن الشعب بجميع فئاته صبر وضحى وفي المقدمة القوات المسلحة وكل من وقف معها ومن حق كل من صبر وقدم أن يرى نتائج هذا الصبر فهؤلاء ضحوا من أجل ثمن كبير هو الوطن الأفضل ومن حق هؤلاء أن يروا الأفضل ومن واجبنا أن نجعلهم يرون هذه النتائج وفي مقدمتها مكافحة الفساد.

واعتبر الرئيس الأسد في ختام الاجتماع أن هناك قناعة يجب أن تكون مغروسة في كل شخص يتبوأ منصبا وهي أن المجال الذي يعمل به هو الخدمة العامة أي أنه يجب أن يكون في خدمة المواطن وليس العكس.

 

 



المصدر: سانا

أبجد الدليل الأزرق