اعلانات مبوبة القيصر للمشاوي-شوي فروج وملحقاته-سندويش متنوع-جبلة-العمارة-قرب صيدلية نصور-خ:0999358097 سبورات الزين- جبلة-عبارة الألبسة-الكراج القديم-تنزيلات دائمة. د.عمار صقور- علاج نفسي- اللاذقية - فوق صيدلية لمى- قرب مديرية السياحة. فندق ومطعم غولدن بيتش-تقديم كافة الخدمات للزوار-أوستراد طرطوس- اللاذقية. قرار: يوقف العمل بكافة التكاليف الممنوحة من قبل الموقع لكافة العاملين في الموقع إعتبارا من 1/12/2018 لحين صدور تعليمات جديدة. مطعم الختيار-لحوم مشوية-مازا شهية-طرطوس -الشارع العريض -مقابل الفرن الفني. د.مازن الحداد-طبيب هضمية وتغذية للأطفال-دمشق-خ:0933223788-أرضي:4427250 محل جورج للتصوير-بانياس-شهرتنا قديمة،أسعارنا مدروسة.

أخر الاخبار رحيل المخرج السوري علاء الدين الشعار السيد الرئيس الأسد: الحرب كانت بيننا نحن السوريين وبين الإرهابيين حصرا..نحن ننتصر مع بعضنا لا ننتصر على بعضنا وأيّ انتصار يكون حصرا على الإرهاب بغض النظر عن جنسيته وزارة النقل: جملة من التسهيلات لممارسي الأعمال البحرية في طرطوس...؟! جيشنا البطل يدمر مواقع ومنصات صواريخ المجموعات الإرهابية المنتشرة في ريف حماة الشمالي وخان شيخون ملاحظة في الصمود والتصدي...!!! روسيا تبلغ تركيا: لا منطقة آمنة من دون موافقة الأسد نحو تمكين المرأة..سيدة تفوز برئاسة نقابة صيادلة سورية صراع بين مصنعي الأدوية السورية والحكومة حول اللصاقة الليزرية والتي تحدد جودة الدواء؟! فيديو..منهيا رحلة النصر..الدراج علي الراعي يصل دمشق قادما من طرطوس المؤسسة السورية للبريد تختتم فعاليات ورشة عمل مراكز خدمة المواطن...؟! 4 مليارات ليرة قيمة إيرادات مديرية النقل في اللاذقية لعام 2018...؟! فيديو..أغلى أنواع الشكولاتة في العالم احتفالا بعيد الحب...!! قاض سوري يكشف عن الفرق بين قانوني الجريمة الإلكترونية والإعلام؟!

طرطوس: إهمال يلف عمل الخدمات الفنية في بعض البلديات


الاحد 02-09-2018 - منذ 6 شهور - متابعة موقع أخبار العرين.سورية

عودة إلى ما تمّ نشره سابقاً في صحيفة الوحدة حول الخدمات الفنية في طرطوس التي لا ترقى أعمالها أبداً إلى الطموح، نود الإشارة من جديد إلى مجموعة من الطرق المحفّرة وهي: طرقات قرية الملوعة التي تربطها بباقي القرى والمزارع مثل طريق بحنين الملوعة، مزرعة الميدان الملوعة، الملوعة ضهر الملوعة، وطرقات العلية والنعامة والجديدة وضهر الملوعة ومزرعة الميدان، هذه الطرق وغيرها من الطرق المحفّرة أو المرقع بعضها بطريقة تحولت إلى مطبات لا تسمح باستخدامها دون أن تلحق الأذى بالآليات والدراجات والناس.
نلفت عنايتكم إلى أن الطرقات الترابية الزراعية بمجملها قد مضى عليها 40-50 عاماً وما زالت على حالها بعضها تمّ تعبيده لمرة واحدة وبعضها الآخر بقي كما هو، لم يلحظ تعبيداً لها في أية خطة من خطط الخدمات الفنية!
نسأل: لماذا كل هذا الإهمال؟



المصدر: الوحدة -أخبار العرين.سورية-مكتب اللاذقية

أبجد الدليل الأزرق