اعلانات مبوبة محل الميداني للتصوير والطباعة والوثائق-دمشق -المرجة-شارع رامي. العيادة الطبية السنية المشهورة-الطبيبة ريهام-جبلة -ساحة البرجان صالون نادر للحلاقة الرجالية الحديثة-مزة 86 -مدرسة-منتصف الشارع العام-أسعارنا تناسب الجميع الطبيب عدنان زرزر-أخصائي هضمية-جبلة-شارع العمارة. صالة أبو أكرم-مقابل الشبيبة-جبلة-عروض رياضية -تقديم كافة المشروبات. فندق برج شاهين-طرطوس-أربع نجوم-خدمة رائعة-أسعار متوسطة-إطلالة بحرية مفرحة. مكتب أخبار العرين.سورية للدعاية والإعلان-جبلة-مكتب وائل للطباعة-شارع العمارة-خ:0988648462

صور:جيشنا الباسل يحرر تل الحارة الإستراتيجي ويتجه لتحرير تل الجابية والأهالي يعبرون عن فرحتهم بعودة الأمان


الجمعة 20-07-2018 - منذ 4 اسابيع - متابعة موقع أخبار العرين.سورية

تنفس أهالي بلدة الحارة والجوار الجغرافي لها الصعداء بعد تحرير تلة الحارة المجاورة ورفع علم الجمهورية العربية السورية عليها بفضل الجيش العربي السوري الذي كتب ببطولاته وتضحياته آخر عبارة في صفحة تحرير الجنوب السوري..”الإرهاب يلفظ أنفاسه الأخيرة”.

قلوب الأهالي تلهج قبل ألسنتهم بكلمات الشكر والامتنان لجيش وطنهم الذي جاء مزلزلا الأرض تحت أقدام الارهابيين القتلة ومحررا المدنيين من آلة البطش والإجرام التي كانت تعد عليهم أنفاسهم من على تلة بلدتهم التي طالما تفاخروا بأنها قلعة حصينة لجيشهم البطل في وجه كيان العدو الإسرائيلي.

وخلال جولة كاميرا سانا في تلة الحارة التقت عددا من الأهالي في محيط بلدتهم وعبروا عن سعادتهم بتخليصهم من الإرهابيين الذين حاصروهم ونهبوا أرزاقهم ومنعوهم من مزاولة أعمالهم الزراعية واليومية تحت حجج وأكاذيب لاطائل وراءها.

ولفت مراسل سانا الحربي من درعا إلى أن عناصر الهندسة في الجيش تتابع أعمال تمشيط محيط بلدة الحارة ومداخلها لرفع المفخخات والألغام والكشف عن المقرات والأوكار التي اتخذها الإرهابيون في عدوانهم على المدنيين ونقاط الجيش في المنطقة.

وبين المراسل أنه فور انتهاء أعمال التمشيط ستدخل وحدات الشرطة ومؤسسات الدولة الأخرى لإعادة الحياة الطبيعية إلى البلدة التي اختارت أن تعود إلى حضن الوطن عبر المصالحات المحلية التي شهدتها المحافظة خلال الأيام الماضية.

وتتابع وحدات الجيش العربي السوري عملياتها العسكرية ضد ما تبقى من فلول التنظيمات الإرهابية في أقصى الجنوب الغربي من درعا إيذانا بإعلانها خالية من الإرهاب في الوقت الذي تعمل وحدات الهندسة على تأمين القرى والبلدات التي انضمت إلى المصالحات وسط إجراءات عاجلة من المحافظة لتقديم المعونات والمساعدات للأهالي فيها.



المصدر: سانا-أخبار العرين.سورية-مكتب دمشق وريفها