اعلانات مبوبة مطعم الختيار-لحوم مشوية-مازا شهية-طرطوس -الشارع العريض -مقابل الفرن الفني. القيصر-خدمات خليوي وحواسيب-المزة 86-الشارع الرئيس -مدرسة-قرب موقف السرافيس-خ/0950406950/ د.مازن الحداد-طبيب هضمية وتغذية للأطفال-دمشق-خ:0933223788-أرضي:4427250 محلات الملك للتسجيلات ،والسيدات ،والصوتيات-طرطوس الشارع العريض. فندق رامي-المرجة-شارع رامي- أسعارنا مقبولة للجميع. محل جورج للتصوير-بانياس-شهرتنا قديمة،أسعارنا مدروسة. مطعم كريم من فضل الكريم-جبلة-رأس العين-أتوستراد بيت ياشوط-خ 0994020665-لحوم مشوية-مازا شهية. محل الميداني للتصوير والطباعة والوثائق-دمشق -المرجة-شارع رامي.

أخر الاخبار باريس: السباحة بيان جمعة تتأهل إلى بطولة العالم في الصين الحسكة: إرتجالات ..عمل مسرحي لفرقة المسرح الجامعي مونيكا لوينسكي تسرد تفاصيل جديدة حول"فضيحة كلينتون"..وتكشف كيف أوقعت به؟! تنقلات جمركية خاصة بجمارك نصيب شملت 210 عنصرا؟؟ السيد الرئيس الأسد لوفد برلماني أردني: العلاقات بين الدول يجب أن يكون محركها على الدوام مصالح الشعوب وتطلعاتها صور: السيد الرئيس الأسد يشارك في الإحتفال الديني بذكرى المولد النبوي الشريف في جامع سعد بن معاذ فيديو: القيادة العامة للجيش تعلن تطهير كامل المنطقة الجنوبية من الإرهاب فيديو: الإنسان لا يفعلها..كلب مخلص ينتظر صاحبته ثلاثة أشهر عند مكان وفاتها...!!! السيد وزير التجارة لا يعرف سبب إرتفاع الدولار...؟! وزارة النقل تصدر برامج الدراسة والتسجيل وشروط التسجيل للأكاديمية السورية البحرية للتدريب والتأهيل البحري في اللاذقية "أنصار الله "توقف الصواريخ و"الدرونز": الحرب في آواخر أيامها؟! جيشنا البطل يحبط محاولة تسلل إرهابيين في محيط قريتي الخربة وزلين بريف حماة الشمالي ميسي يطلب ضم لاعبين إلى برشلونة من بينهم صلاح

الوسواس القهري وعلاجه؟!


السبت 07-07-2018 - منذ 5 شهور - متابعة : هيا فايز نبهان

الوسواس القهري (أو: الاضطراب الوسواسي القهري obsessive - compulsive) هو نوع من الاضطرابات المرتبطة بالقلق (Anxiety)، تتميز بأفكار ومخاوف غير منطقية (وسواسية) تؤدي إلى تصرفات قهريّة. الأشخاص المصابون باضطراب الوسواس القهري يكونون، أحيانًا، واعين لحقيقة أن تصرفاتهم الوسواسية هي غير منطقية، ويحاولون تجاهلها أو تغييرها. لكن هذه المحاولات تزيد من احتدام الضائقة والقلق أكثر. وفي المحصلة، فإن التصرفات القهرية هي، بالنسبة إليهم، إلزامية للتخفيف من الضائقة. وقد يتمحور اضطراب الوسواس القهري، في أحيان متقاربة، في موضوع معيّن، كالخوف من عدوى الجراثيم، مثلا. فبعض المصابين باضطراب الوسواس القهري، ولكي يشعروا بأنهم آمنون، يقومون، مثلا، بغسل أيديهم بشكل قهري، إلى درجة أنهم يسببون الجروح والندوب الجلدية لأنفسهم. وعلى الرغم من المحاولات والجهود المبذولة، إلا إن الأفكار المزعجة، الوسواسيّة - القهريّة، تتكرر وتواصل التسبب بالضيق والانزعاج. وقد يؤدي الأمر إلى تصرّفات تأخذ طابع المراسم والطقوس، تمثل حلقة قاسية ومؤلمة تميز اضطراب الوسواس القهري.

أعراض الوسواس القهري

يتميز اضطراب الوسواس القهري بأعراض وسواسيّة وقهريّة، على حد سواء. 

أعراض الوسواس القهري الوسواسية:

الأعراض الوسواسية هي أفكار وتخيّلات متكررّة مرارًا، عنيدة ولا اراديّة، أو دوافع لا إراديّة تتسم بأنها تفتقر إلى أي منطق. هذه الوساوس تثير الإزعاج والضيق، عادة، عند محاولة توجيه التفكير إلى أمورٍ أخرى، أو عند القيام بأعمال أخرى.

 

وتتمحور هذه الوساوس، بشكل عام، حول موضوع معيّن، مثل:

  • الخوف من الاتساخ أو التلوّث
  • الحاجة إلى الترتيب والتناظر
  • رغبات عدوانية جامحة
  • أفكار أو تخيّلات تتعلق بالجنس

  وتشمل الأعراض المرتبطة بالوسواس:

  • خوف من العدوى نتيجة لمصافحة الآخرين، آو لملامسة أغراض تم لمسها من قِبَل الآخرين
  • شكوك حول قفل الباب، أو إطفاء الفرن
  • أفكار حول التسبب بأذى لآخرين في حادثة طرق
  • ضائقة شديدة في الحالات التي تكون فيها الأغراض غير مرتّبة كما يجب أو أنها لا تتجه في الاتجاه الصحيح
  • تخيّلات حول إلحاق الأذى بالأبناء (أبناء الشخص الذي يتخيّل)
  • رغبة في الصراخ الشديد في حالات غير مناسبة
  • الامتناع عن الأوضاع التي يمكن أن تثير الوسواس، كالمصافحة مثلًا
  • تخيّلات متكرّرة لصور إباحيّة
  • التهابات في الجلد من جراء غسل الأيدي بوتيرة عالية
  • ندوب جلدية نتيجة المعالجة المفرطة له
  • تساقط الشعر، أو الصلع الموضعي، نتيجة لنتف الشعر

أعراض قهرية لاضطراب الوسواس القهري:

الأعراض القهرية هي تصرفات متكررة، مرارًا، نتيجة لرغبات ودوافع جامحة لا يمكن السيطرة عليها. هذه التصرّفات المتكرّرة يفترض بها أن تخفف من حدة القلق أو الضائقة المرتبطة بالوسواس. فمثلًا، الأشخاص الذين يعتقدون بأنهم دهسوا شخصًا آخر، يعودون مرارًا إلى مسرح الأحداث (مسرح الأحداث المتخيَّل الذي وقعت فيه الحادثة)، إذ أنهم لا يستطيعون التخلّص من الشكوك. وأحيانًا قد يخترعون قوانين وطقوسا تساعد على التحكّم بالقلق المستثار نتيجة للأفكار الوسواسية.



المصدر: دراسات نفسية