اعلانات مبوبة مختبر تصوير جورج-بانياس- جودة عالية-أسعر مشجعة. مقصف ومطعم قصر العلالي-طرطوس-الشيخ سعد-حفلات أعراس ومناسبات بأسعار مريحة. كافيه همسات-دمشق-المرجة-جلسة شاعرية-أسعار رائجة. فلافل المدينة-جبلة-قرب السينما- شهية وسعرها مقبول. الطبيب عدنان زرزر-أخصائي هضمية-جبلة-شارع العمارة. صيدلية بتول-المزة 86-مدرسة-رأس الطلعة -الأدوية متوفرة-حسميات للفقراء والشهداء. صالة أبو أكرم-مقابل الشبيبة-جبلة-عروض رياضية -تقديم كافة المشروبات. فندق برج شاهين-طرطوس-أربع نجوم-خدمة رائعة-أسعار متوسطة-إطلالة بحرية مفرحة.

أخر الاخبار الرفيق هلال الهلال يلتقي خريجي دورة الإعداد الحزبي المركزي مشروع التصنيع الثقافي في سورية..كيف؟..ولماذا...؟! البالة وتسويق الحمضيات مع إرتفاع مخزون النخالة هي أبرز مناقشات مجلس محافظة اللاذقية...؟! النمسا : عداء سوري يحرز المركز العاشر في سباق الماراثون للمرتفعات الجبلية بعد 5 سنوات من ادعائه النبوة..مقتل أبو مسيلمة الإدلبي في الشمال السوري السيد وزير الإدارة المحلية والبيئة: الألوية لتطبيق قانون الإدارة المحلية وتمكين الوحدات الإدارية صور:جيشنا الباسل يحرر تل الحارة الإستراتيجي ويتجه لتحرير تل الجابية والأهالي يعبرون عن فرحتهم بعودة الأمان إنهاء تكليف مديرعام السورية للإتصالات؟! ملكة جمال العرب بأمريكا : سورية عصية على مؤامرات الأعداء حماه:السيد المهندس عمر كناني يتفقد واقع العمل في السدود والمشاريع المائية مناقشة آليات العمل المشترك بين القضاء والمحاماة دخول 121 حافلة إلى بلدتي كفريا والفوعا بريف إدلب لإخراج الأهالي المحاصرين ونقلهم إلى حلب صور: المجموعات المسلحة في درعا تسلم أسلحتها للجيش

درعا: قواتنا الباسلة ترفع العلم الوطني فوق معبر نصيب الحدودي مع الأردن


الجمعة 06-07-2018 - منذ 2 اسابيع - إهتمام رئيس التحرير:أ.فايز علي نبهان

أعلن مصدر عسكري رفع علم الجمهورية العربية السورية على معبر نصيب الحدودي مع الأردن بريف درعا الجنوبي.

وقال المصدر في تصريح لـ سانا: إن قواتنا المسلحة الباسلة رفعت اليوم علم الوطن على معبر نصيب الحدودي”.

ويعد معبر نصيب الحدودي مع الأردن نحو 15 كم عن مدينة درعا شريانا رئيسا للنقل وبوابة اقتصادية رئيسة واستعادة السيطرة عليه ورفع العلم الوطني فوق بواباته بعد ثلاث سنوات تقريبا يعد إنجازا استراتيجيا باعتباره بوابة البلاد الجنوبية وتطهيره من التنظيمات الإرهابية يضاف إلى سلسلة من النكسات والانهيارات في صفوفها على محور عمليات الجنوب ويأتي تأكيدا على ما يعلمه السوريون الغيارى على بلدهم من أن تلك التنظيمات لم تكن يوما سوى أدوات فاشلة لدى غرف عمليات استخباراتية للأنظمة المشغلة والداعمة لها.

وعلى محور عمليات شرق مدينة درعا أفاد موفد سانا الحربي إلى درعا بأن وحدات الجيش العربي السوري تابعت عملياتها العسكرية خلال الساعات الـ 24 الماضية ضد مواقع التنظيمات الإرهابية في المناطق التي رفضت الدخول في مسار المصالحات بريف درعا الشرقي وتمكنت من استعادة السيطرة على بلدة النعيمة وكتيبة الرادار.

وأشار قائد ميداني في تصريح لموفد سانا إلى أن السيطرة على بلدة صيدا قطعت كامل خطوط إمداد الإرهابيين قرب معبر نصيب الحدودي مع الأردن في حين أدت استعادة السيطرة على بلدة النعيمة إلى تلاقي القوات الموجودة في مدينة درعا وتحديدا في كراجات الانطلاق مع المتقدمة من الريف الشرقي.

وحول مسار العمليات العسكرية أشار قائد ميداني آخر إلى أن وحدات الجيش المكلفة عمليات ريف درعا الشرقي سارت في عملياتها وفق خطة محكمة وباستخدام مختلف الوسائط النارية المدعومة بقوات المشاة والدبابات وانطلقت العملية من بصر الحرير التي كانت أكبر معاقل التنظيمات الإرهابية وبعد بدء العملية بساعات قليلة بدأ الانهيار في صفوف المجموعات الإرهابية واستمرت العملية بوتيرة متسارعة ودقيقة وصولا إلى بلدتي صيدا والنعيمة وكتيبتي الرادار والدفاع الجوي ذات الموقع الاستراتيجي مبينا أنه بهذه المساحات التي تمت استعادتها يكون الجيش استعاد حوالي 95 بالمئة من الريف الشرقي لدرعا.

وحول عملية السيطرة على كتيبة الرادار قال قائد ميداني من الكتيبة لموفد سانا: “إنه فور استعادة الوحدات السيطرة على بلدة النعيمة بدأ التمهيد لاقتحام الكتيبة من محاور عدة وباستخدام مختلف الوسائط النارية ضد التنظيمات الإرهابية التي تحصنت داخلها وتم قتل عدد كبير من أفرادها في حين لاذ الباقي بالفرار باتجاه بلدة نصيب التي تفصلنا عنها حوالي 6 كم وبالسيطرة على الكتيبة تم توجيه ضربة قاصمة للمجموعات الإرهابية بقطع جميع خطوط إمدادها باتجاه الحدود مع الأردن.



المصدر: سانا-أخبار العرين.سورية-مكتب دمشق وريفها