اعلانات مبوبة صيدلية جوليانا- كافة الأدوية- مستلزمات الأطفال- اللاذقية-أتوستراد الثورة-مقابل مكتب موقع أخبار العرين.سورية محلات ميهوب -كافة المواد الكهربائية- بانياس- قرب المصرف العقاري. عقارات السلوم-جاهز وعلى العظم-نقدا وبالتقسيط- حمص -حي الأرمن-خ:0931525231 مطعم أبو سليم- حريصون-كافة المشاوي والمازا-أسعار مخفضة. مكتبة التفوق-جبلة- شارع العمارة- قرطاسية-أدوات مدرسية- تصميم كتب. سبورات الزين- جبلة-عبارة الألبسة-الكراج القديم-تنزيلات دائمة. قرار: يوقف العمل بكافة التكاليف الممنوحة من قبل الموقع لكافة العاملين في الموقع إعتبارا من 1/12/2018 لحين صدور تعليمات جديدة. د.مازن الحداد-طبيب هضمية وتغذية للأطفال-دمشق-خ:0933223788-أرضي:4427250

أخر الاخبار فيديو..موجة عاتية تطيح بفتاة أثناء التقاطها صورة على الشاطئ...!! حمص: مواضيع إنسانية ووطنية خلال أمسية شعرية..؟! حلب: السيد وزير الموارد المائية يجتمع بالقائمين على القطاع المائي المناطق الحرة تحقق إيرادات بنحو 3،3 مليارات ليرة في 10 أشهر مشاركة محلية ودولية في دورة الوفاء لفروسية القفز على الحواجز..فيديو مناسب..! التعليم العالي ترد على شائعات تقاضي مبالغ مالية لقاء حصول الطلاب على المنح؟! ما أسباب الحرائق المتعددة في دمشق وريفها؟..إخماد حريق في شقة سكنية بجرمانا...!!! وزير الخارجية الأميركي يدعو لشرعنة احتلال "إسرائيل" للجولان السوري؟؟؟ فيديو../2000/ سيارة فاخرة تغرق في المحيط...!! ريف إدلب وحماة: جيشنا البطل يرد على خروقات إرهابيي"النصرة" ويكبدهم خسائر كبيرة أمسية موسيقية ل"كورال حنين" في دار الأسد أكثر من 16 ألف طلب للمستفيدين من برنامج دعم وتمكين المسرحين من خدمة العلم مجلس محافظة دمشق يختتم جلساته بمنع توزيع مادة الغاز ليلا؟!

توازيا مع نصرنا العسكري والسياسي ..السيد وزير الصناعة يتفقد العمل في شركتي الأسمنت والمياه خلال عيد الفطر السعيد بطرطوس


الاربعاء 04-07-2018 - منذ 9 شهور - إهتمام رئيس التحرير:أ.فايز علي نبهان

أثبت عمال سورية بتضحياتهم وتفانيهم وإخلاصهم بالعمل أنهم رديف حقيقي لجيشنا الباسل في التصدي للحرب الكونية الإرهابية وللحرب الاقتصادية والحصار الاقتصادي الجائر على شعبنا ومقدراتنا الوطنية وبفضل صمودهم استمرت عجلة البناء والإنتاج بالدوران في معاملنا وشركاتنا وبقيت مؤسسات الدولة صامدة وقوية.

ويستمر عمال شركاتنا الصناعية خلال عطلة عيد الفطر السعيد بالوقوف خلف خطوطهم الإنتاجية بهدف الاستمرار بالعملية الإنتاجية، حيث تفقد #وزير_الصناعة_ ___برفقة_السيد_محافظ_طرطوس عمال الشركة العامة لتعبئة المياه بطرطوس وعمال شركة طرطوس لصناعة الإسمنت ومواد البناء وجال الوفد بكافة أقسام تلك الشركات والتقى إدارة وعمال تلك الشركات

وخاطب الوزير عمال الشركتين قائلاً بأن عيد الفطر السعيد يحل علينا اليوم وجيشنا البطل يستمر بتحقيق الانتصارات العظيمة وانكم تؤكدون بوقوفكم بمواقعكم الإنتاجية بأنكم على العهد باقون لمتابعة مسيرة العمل والإنتاج والكفاح والبدء بإعادة الأعمار والبناء وزيادة الإنتاج لتوفير مقومات النصر والصمود ومكافحة كافة أشكال الفساد والدفاع عن القطاع العام وحمايته.

كما حث السيد الوزير العاملين على ضرورة إعادة تشغيل الآلات بالطاقة الإنتاجية المتاحة وتحسين جودة المنتجات وتخفيض المستهلكات والحد من الهدر أينما وجد، وذلك بهدف النهوض بالقطاع العام وإعادته إلى ألقه، نظراً لدور هذا القطاع الاقتصادي والاجتماعي في عملية التنمية وتعظيم القيم المضافة في القطاعات الصناعية كافة.

وطلب من إدارة شركة تعبئة المياه الإسراع باتخاذ الإجراءات اللازمة لتنفيذ خطتها الاستثمارية وخاصة لجهة إقامة خطوط إنتاج جديدة في كل من مناطق نبع السن ونبع بقين ومنطقة الخفسة بمحافظة حلب بهدف تلبية حاجة السوق والانتقال إلى تصدير الفائض، والتنسيق مع وزارة الموارد المائية بهذا الخصوص وكذلك لجهة معالجة واقع معمل دريكيش من حيث غزارة المياه.

والإسراع باستكمال دراسة إقامة خط لإنتاج البروفورم الخاص بتعبئة المياه بهدف تعظيم القيمة المضافة والتخلص من الحلقات الوسطية خلال تأمين هذه المادة.

كما طلب من إدارة شركة إسمنت طرطوس العمل على اتخاذ الإجراءات اللازمة لوضع خطوط الإنتاج بالجاهزية التامة من خلال ضبط الصيانات وفق برامج مدروسة وتخفيض المستهلكات وتكاليف الإنتاج، وذلك للتحضير لمرحلة إعادة الأعمار التي بدأت بفضل انتصارات جيشنا الباسل.

وتحديث الدراسة المعدة لاستخدام الفحم الحجري كوقود بدلاً من الفيول مع لحظ أهمية الحفاظ على البيئة أولاً ومن ثم تخفيض تكاليف الإنتاج.

واثنى الوزير على الجهود المبذولة من قبل عمال شركة إسمنت طرطوس وخاصة لجهة إعادة تأهيل وصيانة القطع التبديلية، والمحافظة على جاهزية آلاتهم بخبرات وطنية وبالتالي تجاوز العقوبات الدولية المفروضة على بلدنا.

ووجه الوزير إدارة الشركتين بالاهتمام بالعاملين لديهم وصون حقوقهم كونهم الركيزة الأساسية في الإنتاج وهم من صمودا خلف جيشنا الباسل بحربه على الإرهاب من خلال ابقاء عجلة الانتاج تدور، مع ضرورة تعديل نظام الحوافز في كلا الشركتين لجهة ربط الحافز بالإنتاج.



المصدر: و-الصناعة

أبجد الدليل الأزرق