اعلانات مبوبة صيدلية جوليانا- كافة الأدوية- مستلزمات الأطفال- اللاذقية-أتوستراد الثورة-مقابل مكتب موقع أخبار العرين.سورية محلات ميهوب -كافة المواد الكهربائية- بانياس- قرب المصرف العقاري. عقارات السلوم-جاهز وعلى العظم-نقدا وبالتقسيط- حمص -حي الأرمن-خ:0931525231 مطعم أبو سليم- حريصون-كافة المشاوي والمازا-أسعار مخفضة. مكتبة التفوق-جبلة- شارع العمارة- قرطاسية-أدوات مدرسية- تصميم كتب. سبورات الزين- جبلة-عبارة الألبسة-الكراج القديم-تنزيلات دائمة. قرار: يوقف العمل بكافة التكاليف الممنوحة من قبل الموقع لكافة العاملين في الموقع إعتبارا من 1/12/2018 لحين صدور تعليمات جديدة. د.مازن الحداد-طبيب هضمية وتغذية للأطفال-دمشق-خ:0933223788-أرضي:4427250

أخر الاخبار فيديو..موجة عاتية تطيح بفتاة أثناء التقاطها صورة على الشاطئ...!! حمص: مواضيع إنسانية ووطنية خلال أمسية شعرية..؟! حلب: السيد وزير الموارد المائية يجتمع بالقائمين على القطاع المائي المناطق الحرة تحقق إيرادات بنحو 3،3 مليارات ليرة في 10 أشهر مشاركة محلية ودولية في دورة الوفاء لفروسية القفز على الحواجز..فيديو مناسب..! التعليم العالي ترد على شائعات تقاضي مبالغ مالية لقاء حصول الطلاب على المنح؟! ما أسباب الحرائق المتعددة في دمشق وريفها؟..إخماد حريق في شقة سكنية بجرمانا...!!! وزير الخارجية الأميركي يدعو لشرعنة احتلال "إسرائيل" للجولان السوري؟؟؟ فيديو../2000/ سيارة فاخرة تغرق في المحيط...!! ريف إدلب وحماة: جيشنا البطل يرد على خروقات إرهابيي"النصرة" ويكبدهم خسائر كبيرة أمسية موسيقية ل"كورال حنين" في دار الأسد أكثر من 16 ألف طلب للمستفيدين من برنامج دعم وتمكين المسرحين من خدمة العلم مجلس محافظة دمشق يختتم جلساته بمنع توزيع مادة الغاز ليلا؟!

أين العالم من تدمير اليمن السعيد...؟!


السبت 16-06-2018 - منذ 9 شهور - رئيس التحرير:أ.فايز علي نبهان

صحيح أن نحو مئة دولة أجتمعت لتدمير سورية الحضارة،وجمعت لها الضباع والوحوش من كل فج عميق ،مزودة لهم بالمال والسلاح والمخدرات ،والأغذية الفاخرة،وتم الدعم لهم عبر قيادات من ضباط برتب عالية من إستخبارات قذرة(إمريكية،إسرائيلية،بريطانية،فرنسية،إلمانية)،عدا عن وحدات القتال الطائرة ،والإستطلاع المركزة عبر الأقمار الصناعية،حتى أنها مدتهم بالرجال المرتزقة ،ولمدة سبع سنوات عجاف ونيف ،لكن السوريين قرروا النصر وحدهم ،ثم بدعم الدول الصديقة(روسيا،إيران،ومنظمات المقاومة وعلى رأسها حزب الله الشرس)،وفعلا تحقق لنا النصر ولو بنسبة 90%رغم أنوف الجميع من ماسونية عالمية،وصهيونية،ومافيا دولية،ووهابية عاهرة،وإخوانجية داعرة،مع قادة دول البترودولار،لقد مرغنا رؤوسهم بالتراب ،والدم ،وجعلناهم عبرة لمن يعتبر.
غير أن اليمن السعيد دمروه عن بكرة أبيه كما فعلوا في ليبيا،والآن تدور المعارك شبه الأخيرة لتصفية الشعب اليمني بكل مكوناته،كل هذا يحدث لعيني آل سعود،وآل غنم في الإمارات،طبعا بتوجيه صهيوني ،أميركي بحت،الغريب عدم وجود دول داعمة لهذا الشعب المقتول،العالم كله يتفرح للمذبحة اليمنية،ويفرح ملتهيا بمونديال موسكو،أين الدول التي تدعي حماية حقوف الإنسان؟،وأين الدول الداعمة للمظلومين في العالم؟ثم أين منظمات المقاومة العالمية؟.
سحقا لهذا العالم الأعور،تبا للأمم المتحدة،لهذا كله ندعو الشعب العربي في الجزيرة العربية بثورة عارمة على حكامهم الذين سرقوا أموال الشعب ،وصرفوها في بارات الدعارة الأميريكية،والأوربية،عدا عن دفع تريليونات الدولارات كثمن أسلحة لا لزوم لها كليا،الأمر لن يستقيم في الأمة العربية إلا بإسقاط كافة الأنظمة الخليجية بقوة النار كما أمروا بإسقاط بقية الأنظمة العربية الأخرى.



المصدر: أخبار العرين.سورية

أبجد الدليل الأزرق