اعلانات مبوبة محل الميداني للتصوير والطباعة والوثائق-دمشق -المرجة-شارع رامي. العيادة الطبية السنية المشهورة-الطبيبة ريهام-جبلة -ساحة البرجان صالون نادر للحلاقة الرجالية الحديثة-مزة 86 -مدرسة-منتصف الشارع العام-أسعارنا تناسب الجميع الطبيب عدنان زرزر-أخصائي هضمية-جبلة-شارع العمارة. صالة أبو أكرم-مقابل الشبيبة-جبلة-عروض رياضية -تقديم كافة المشروبات. فندق برج شاهين-طرطوس-أربع نجوم-خدمة رائعة-أسعار متوسطة-إطلالة بحرية مفرحة. مكتب أخبار العرين.سورية للدعاية والإعلان-جبلة-مكتب وائل للطباعة-شارع العمارة-خ:0988648462

الرحيل والإنتصار...؟!


الاثنين 11-06-2018 - منذ 2 شهور - رئيس التحرير:أ.فايز علي نبهان

بسمارك العرب لم يرحل،بل يظل في وجداننا أيقونة تحفزنا لإنتاج الخير العام لهذا الوطن الغالي سوريانا،وعلى صفحة موقعنا الرئيسة نشرنا خطابا للقائد الخالد حافظ الأسد كان يتوقع فيه ما سيجري لسورية بعد حين من الزمن ،وقد حدثت الحرب الكونية لمدة سبع سنوات عجاف ونيف،لكن المعجزة التي تحققت هي الإنتصار على المارقين والأوغاد في التاريخ البشري من ماسونية،ومافيا عالمية،وصهيونية،ووهابية،وإخوانجية،مع شلة حكام دول البترودولار،ناهيك عن تأمر الدول العظمى مثل امريكا ،وفرنسا ،وبريطانيا،رحل العظيم حافظ الأسد ،ولم ترحل سورية،بل قامت من جديد بفضل تضحيات جيشنا البطل ،وصبر شعبنا الأبي،وقيادتنا الحكيمة مع تضافر القوى الصديقة ،روسيا،إيران،حزب الله،نقولها اليوم بالخط العريض :العظماء لا يرحلون،فلقد بنى القائد الخالد حافظ الأسد سورية على الوجه الأكمل،لهذا لم ترحل،الإرهابيون رحلوا إلى النار وبئس القرار،والشهداء البررة إلى الجنة، ومنها يرزقون،اليوم في ذاكرك يا سيدي القائد التاريخي نحي رجولة وبسالة جيشنا الباسل بقيادة الفريق بشار حاظ الأسد مباركين له النصر،ومترحمين لروح معلمنا الحديث حافظ الأسد..



المصدر: أخبار العرين.سورية