اعلانات مبوبة محل الميداني للتصوير والطباعة والوثائق-دمشق -المرجة-شارع رامي. العيادة الطبية السنية المشهورة-الطبيبة ريهام-جبلة -ساحة البرجان صالون نادر للحلاقة الرجالية الحديثة-مزة 86 -مدرسة-منتصف الشارع العام-أسعارنا تناسب الجميع الطبيب عدنان زرزر-أخصائي هضمية-جبلة-شارع العمارة. صالة أبو أكرم-مقابل الشبيبة-جبلة-عروض رياضية -تقديم كافة المشروبات. فندق برج شاهين-طرطوس-أربع نجوم-خدمة رائعة-أسعار متوسطة-إطلالة بحرية مفرحة. مكتب أخبار العرين.سورية للدعاية والإعلان-جبلة-مكتب وائل للطباعة-شارع العمارة-خ:0988648462

بتوجيه من السيد الرئيس الأسد..وفد حكومي إلى دير الزور مع إعلان عودة التيار الكهربائي للمدينة


الاثنين 14-05-2018 - منذ 3 شهور - متابعة : م.زينب أحمد

بتوجيه من السيد الرئيس بشار الأسد بدأ وفد حكومي برئاسة المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء زيارة عمل إلى محافظة دير الزور للاطلاع على الواقع الخدمي والتنموي والاقتصادي في المحافظة.

واستهل الوفد الذي يضم وزراء الداخلية والأشغال العامة والإدارة المحلية والبيئة والموارد المائية والنفط والثروة المعدنية والكهرباء والإعلام زيارته للمحافظة بزيارة عدد من جرحى بواسل الجيش العربي السوري في مشفى أحمد طه هويدي العسكري حيث نقل المهندس خميس لهم محبة وتقدير الرئيس الأسد مؤكدا أن الجميع يستمد القوة من صمودهم وعزيمتهم التي تحلوا بها خلال دفاعهم عن وطنهم في مواجهة الإرهاب.

واستمع المهندس خميس من القائمين على المشفى لشرح حول أعمال الصيانة الجارية والنقص الحاصل في المواد الأولية والكوادر الفنية اللازمة والأطباء المقيمين والاختصاصيين حيث وجه بإنجاز أعمال الصيانة بأقصى سرعة ممكنة ولا سيما في ظل توفر التمويل اللازم من خلال العقد الموقع مع مؤسسة الإسكان العسكري بقيمة 100 مليون ليرة إضافة إلى تأمين جميع الاحتياجات المادية واللوجستية اللازمة.

وأكد المهندس خميس أنه سيتم تكليف وزير الصحة بإرسال فريق فني لصيانة جهاز الطبقي المحوري الموجود في المشفى وتأمين الكوادر البشرية اللازمة لعمل المشفى.

وكانت قوات الجيش العربي السوري كسرت قبل ثمانية أشهر الحصار الذي فرضه الإرهابيون على مدينة دير الزور واستمر أكثر من 3 سنوات صمدت خلاله وحدات الجيش المدافعة عن المدينة وصمد معها العديد من أبناء المدينة.

كما زار الوفد الحكومي محطة كهرباء الطلائع حيث تم إعلان عودة التيار الكهربائي إلى مدينة دير الزور بالكامل بعد انقطاع دام أكثر من ثلاث سنوات.

وأثنى رئيس مجلس الوزراء على جهود العاملين في وزارة الكهرباء الذين بذلوا جهودا مضاعفة لعودة التيار الكهربائي إلى محافظة دير الزور وبزمن قياسي مؤكداً أن الفضل الأول والأخير بذلك يعود الى تضحيات قواتنا المسلحة وقوى الأمن الداخلي والقوات الرديفة والشرفاء من أهلنا في دير الزور موضحاً أن المعركة الكبرى معركة إعادة الإعمار بدأت اليوم لإعادة دير الزور إلى ما كانت عليه سابقا بتكاتف جميع الجهود.

واعتبر المهندس خميس عودة الكهرباء إلى دير الزور رسالة للعالم أجمع على قوة الدولة السورية وقدرة مؤسسات الدولة على تقديم الخدمات للمواطنين وعلى قوة الشعب السوري وتمسكه بالحياة وبتراب الوطن.

إلى ذلك عقد المهندس خميس والوفد المرافق اجتماعا مع مديري الدوائر الخدمية والفعاليات الأهلية والمنظمات الشعبية تم خلاله بحث واقع المحافظة والخطوات المتخذة من قبل الحكومة لإعادة نبض الحياة إلى دير الزور بعد أن تمكن أبطال الجيش العربي السوري من تخليصها من رجس الإرهاب.

 

وأكد المهندس خميس أن الحكومة تعمل على إعادة نبض الحياة إلى المحافظة من خلال عودة المهجرين إلى منازلهم وقراهم وإعادة دورة الحياة الاقتصادية والزراعية إلى دير الزور وتفعيل جميع مؤسسات الدولة للنهوض بالواقع الاجتماعي والخدمي والاقتصادي.

ودعا المهندس خميس إلى الاهتمام بالتنمية البشرية وبناء الإنسان عبر إقامة مشاريع تنموية ودعم الأسر المحتاجة من خلال مشاريع صغيرة ومتناهية الصغر.

وتركزت المداخلات حول ضرورة الإسراع في عملية إعادة إعمار ما خربه الإرهاب وتعويض المواطنين الذين تضررت ممتلكاتهم الخاصة جراء الاعتداءات الإرهابية وضرورة إيجاد حلول قانونية للذين فقدوا وثائقهم الشخصية وإعفاء القروض الزراعية من غرامات وفوائد التأخير وجدولتها وإجراء دراسة عمرانية متكاملة للمدينة ومعالجة واقع السكن الشبابي والعمالي.

ومنذ اليوم الأول لكسر الحصار المفروض على المدينة أعلنت الحكومة عن إقامة جسر بري لنقل مختلف المواد الأساسية والغذائية والطبية لدعم الأهالي في دير الزور وتقوم ورشات الخدمات الفنية في المحافظة بإعادة تأهيل الطرق والشوارع الرئيسة في المدينة.



المصدر: سانا-أخبتر العرين.سورية-مكتب المنطقة الشرقية