اعلانات مبوبة فرع المواصلات الطرقية بطرطوس-نعمل بكل إخلاص ودقة-خ:0992836666 فرع المشاريع المائية باللاذقية-تنفيذ عالي الجودة-هاتف:041422643 مكتب أبو عزمي لبيع السيارات -اللاذقية-قبل مديرية الثقافة. نظارات رافي-دمشق-الصالحية-أسعار مشجعة. مطعم أبو سليم الشعبي-لحومات مشوية-مازة-بانياس -حريصون-ستقررون زيارتنا دائما. مكتب أخبار العرين.سورية للدعاية والإعلان-جبلة-مكتب وائل للطباعة-شارع العمارة-خ:0988648462 مطعم سومر الشعبي-اللاذقية-سقوبين-أكلات شهية في الهواء الطلق-أسعار مخفضة.

أخر الاخبار حوار مع رئيس نقابة عمال الدولة والبلديات في إتحاد عمال اللاذقية...؟! حجب 160 موقعا إباحيا في سورية؟! فارس كرم: أنا ناجح مع روتانا ولست بعيدا عن الإرتباط وملحم بركات لم يكن يحبني...! تخوم اللاشعور...؟! بوفون يوضح حقيقة الخلاف مع بنعطية؟! فيديو:إكتشاف مخلوق غريب يشبه "مصاص الدماء" يحير العلماء؟! لأول مرة في سورية:السجن حتى ستةأشهر للزوجين والشيخ والشهود وولي الأمر لمن يتزوج خارج المحكمة (عرفيا)...!! أخبار العرين.سورية يلتقي السيد مدير هيئة التخطيط الإقليمي...؟! السيد الرئيس الأسد ل جابري أنصاري:العدوان الثلاثي على سورية لن ينجح في وقف الحرب على الإرهاب جيشنا الباسل يواصل ضرباته المركزة على قيادات الإرهابيين في الحجر الأسود مع تقدم للوحدات البرية من محاور متعددة السيد مدير الموانئ لأخبار العرين.سورية:نتابع إصدار شهادات الكفاءة البحرية وتعاقدنا لصيانة مكسر ميناء جبلة ونعمل لتعديل قانون حماية البيئة البحرية...؟! فيديو: مذيع نشرة جوية يفقد أعصابه على الهواء مباشرة...!!! ريف دمشق:جريمة قتل بشعة..والضحية طبيبة وابنتها...!!

سفير أميركي:لقد هزمنا في سورية..!!


الجمعة 06-04-2018 - منذ 3 اسابيع - متابعة:أ.رشا معين محلا

أقر السفير الأميركي لدى الكويت لورانس سيلفرمان بفشل مشروع بلاده في سورية وأقر بأن الرئيس بشار الأسد باق في منصبه وأن التغيير السياسي يجب أن يكون بأيدي السوريين أنفسهم.


يأتي ذلك على أعتاب الانتصار المدوي في الغوطة الشرقية الذي قلب الموازين والحسابات، وراحت تسمع أصداء الانتصارات بالصوت الأميركي من الخليج بعد أن سمعت بالصوت السعودي من واشنطن.

واعتبر سيلفرمان، في تصريحات صحفية أمس، أن الرئيس السوري بشار الأسد باق في منصبه في الوقت الحالي، إلا أنه يجب أن يكون هناك تغيير سياسي في سورية بأيدي السوريين أنفسهم. وأضاف سيلفرمان: إن الولايات المتحدة تعول كثيراً على تعاون روسيا في هذا الصدد، للضغط على النظام السوري من أجل البدء في عملية التغيير السياسي.


وحول ما إذا كان التوتر في العلاقات الروسية الأميركية سيؤثر على تعاون البلدين على الصعيد السوري، قال سيلفرمان: إن «الولايات المتحدة تريد علاقات جيدة مع روسيا، لكن تطوير العلاقات يتطلب تغييراً في السلوك الروسي، ونأمل في أن يستمر تعاون البلدين على الصعيد السوري، وأن تفي روسيا بالتزاماتها، وأن تضغط على النظام لوقف الهجمات المتكررة على المدنيين، وأن تساهم في نزع الأسلحة الكيميائية من يد النظام، بالإضافة إلى المشاركة في دعم عملية التغيير السياسي في سورية».


يأتي تصريح السفير الأميركي عقب التطورات المتسارعة في ملف الغوطة واقتراب حسم مدينة دوما، وسبقه تصريحات سعودية حملت إقراراً بفشل خياراتها ورضوخاً لمفاعيل الميدان وانتصارات الجيش السوري، حيث أشار ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في مقابلة مع مجلة «تايم» الأميركية إلى أن الرئيس بشار الأسد باق، داعياً أميركا إلى المحافظة على «وجود» لها في سورية. وقال ابن سلمان: «نعتقد أن القوات الأميركية يجب أن تبقى على الأقل على المدى المتوسط، إن لم يكن على المدى الطويل»، لأن هذه القوات بحسب زعمه هي «الجهد الأخير لمنع إيران من التمدد وتوسيع نفوذها، فضلاً عن أن هذا الوجود العسكري الأميركي يتيح لواشنطن الاحتفاظ بكلمة في مستقبل سورية»!


إقرار السعودية بفشل رهاناتها على لسان ولي عهدها جاء كالصاعقة على ما تبقى من ميليشياتها في دوما، وشكل كلام ابن سلمان الإعلان الرسمي السعودي الأول لرفع الغطاء عن تلك الميليشيات التي باتت أمام خيارين لا ثالث لهما فإما التسوية أو الاستسلام.

 



المصدر: اليوم السابع