اعلانات مبوبة محل الميداني للتصوير والطباعة والوثائق-دمشق -المرجة-شارع رامي. العيادة الطبية السنية المشهورة-الطبيبة ريهام-جبلة -ساحة البرجان صالون نادر للحلاقة الرجالية الحديثة-مزة 86 -مدرسة-منتصف الشارع العام-أسعارنا تناسب الجميع الطبيب عدنان زرزر-أخصائي هضمية-جبلة-شارع العمارة. صالة أبو أكرم-مقابل الشبيبة-جبلة-عروض رياضية -تقديم كافة المشروبات. فندق برج شاهين-طرطوس-أربع نجوم-خدمة رائعة-أسعار متوسطة-إطلالة بحرية مفرحة. مكتب أخبار العرين.سورية للدعاية والإعلان-جبلة-مكتب وائل للطباعة-شارع العمارة-خ:0988648462

بالسرعة الكلية..السيد وزير الإعلام عماد سارة يكلف إزمرلي بدلا من حلوة في هنا حلب


الاربعاء 03-01-2018 - منذ 8 شهور - متابعة:أ.شادية محمود

في أول إجراءات يشهدها التلفزيون السوري بعد تسلم وزير الإعلام الجديد عماد سارة مهامه رسمياً، تم تكليف فؤاد إزمرلي بتقديم برنامج «هنا حلب» بدلاً عن شادي حلوة.

إزمرلي قال في تصريح خاص لـ «هاشتاغ سيريا» إنه تبلغ بذلك من مدير المراكز التلفزيونية، وقال إنه سيبدأ حلقته الأولى بدءاً من السبت المقبل، وأضاف أن البرنامج لم يوقف بل تم تكليفه به، وقال إنه سيكمل ما قدمه حلوة، الذي وصفه بالأخ والصديق.

وقال إن التلفزيون السوري كله أسرة واحدة، تعمل لصالح البلد.

مراسل «هاشتاغ سيريا» في حلب أكد أن القرار جاء استجابة لطلب من راعي البرنامج: «مجموعة قاطرجي غروب»، التي عبرت عن رغبتها باستبدال ازمرلي بحلوة (الصورة)، وأضاف أن خلافات بدأت تظهر بعد قرار بالموافقة على ترخيص إذاعة صدى حلب التي يشغل فيها شادي حلوة موقع مدير للتحرير.

وذكر المراسل أن القرار يأتي بسبب انتقادات وجهها حلوة لسارة حين كان مديراً للتلفزيون، وذلك خلال الحادثة الشهيرة التي أصدر فيها الوزير السابق رامز ترجمان قراراً بإنهاء تكليف سارة، ثم عاد عن قراره بعد نحو ساعتين، خلالها كان كثير من العاملين في التلفزيون عبروا عن فرحتهم بقرار الإقالة.

ومع الضجة التي اثارها القرار في حلب، عاد حلوة ليكتب على صفحته الشخصية، أنه «لم يتم إصدار قرار بإيقافي عن ممارسة العمل الإعلامي كما تناقلت بعض الصفحات وإنما السيد الوزير أصدر قرار بإيقاف برنامج هنا حلب وكما علمت أنه سيكون هناك قريبا برنامج خاص لحلب مع معد ومقدم جديد انا مازلت موظفا في الهيئة العامة للاذاعة والتلفزيون بصفة (مذيع) وعلى رأس عملي … وهناك صفحات مزورة كثيرة تحمل اسمي وتنشر اخبار وكلام مسيء لادخل لي فيها»

وذلك بعد أن كان ذكر أنه تواصل «مع الهيئة العامة للاذاعة والتلفزيون ليستفسر عن القرار فكان الرد بعبارة هيك بدو الوزير»



المصدر: هاشتاغ سيريا