اعلانات مبوبة مطعم الختيار-لحوم مشوية-مازا شهية-طرطوس -الشارع العريض -مقابل الفرن الفني. القيصر-خدمات خليوي وحواسيب-المزة 86-الشارع الرئيس -مدرسة-قرب موقف السرافيس-خ/0950406950/ د.مازن الحداد-طبيب هضمية وتغذية للأطفال-دمشق-خ:0933223788-أرضي:4427250 محلات الملك للتسجيلات ،والسيدات ،والصوتيات-طرطوس الشارع العريض. فندق رامي-المرجة-شارع رامي- أسعارنا مقبولة للجميع. محل جورج للتصوير-بانياس-شهرتنا قديمة،أسعارنا مدروسة. مطعم كريم من فضل الكريم-جبلة-رأس العين-أتوستراد بيت ياشوط-خ 0994020665-لحوم مشوية-مازا شهية. محل الميداني للتصوير والطباعة والوثائق-دمشق -المرجة-شارع رامي.

أخر الاخبار السيد وزير الإتصالات والتقانة: إيراد قطاع الإتصالات المباشر للدولة بلغ نحو 100 مليار ليرة ضبط كمية كبيرة من الحبوب المخدرة على طريق حمص كانت معدة للتهريب..! ريف السويداء:مقتل المسؤول العسكري لتنظيم داعش وإصابة نائبه في تلول الصفا خطط واشنطن: إبتزاز دمشق من بوابة إعادة الإعمار واللاجئين؟! إرتفاع الدولار يرفع الأسعار والرواتب ترواح في مكانها ..من المسؤول...؟! صور: يوم للثقافة ..لإرتقاء الإنسان...!! ريف دمشق: أبرز ما نفذته مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك خلال الربع الثالث لعام 2018...؟! فيديو: برعاية السيد الرئيس الأسد..تخريج دورة جديدة من طلاب الكلية الحربية حماة: دعم الأندية وإعادة إفتتاح المراكز التدريبية أبرز مطالب المؤتمر السنوي لرياضيي الفرع فيديو: إطلالة مثيرة وفستان قصير يفتح النار على نانسي عجرم...!! كيم جونغ أون يتمنى للقيادة السورية النجاح في مكافحة مكائد الأعداء فيديو: القضاء العسكري:إسقاط دعوات الإحتياط عن المتخلفين لايلغي الدعوات الجديدة ماذا عن الأحوال الجوية المرتقبة؟!

الخامنئي:أعداء ايران سخروا إمكاناتهم للإضرار بالثورة الإسلامية


الثلاثاء 02-01-2018 - منذ 11 شهور - إهتمام:رئيس التحرير:أ.فايز علي نبهان

أكد قائد الثورة الإسلامية في إيران الإمام السيد علي الخامنئي أن أعداء إيران يتحينون الفرصة دوما للأضرار بالشعب الإيراني وفي الأحداث الأخيرة تحالفوا بمختلف الإمكانيات الموجودة تحت تصرفهم ومنها المال والسلاح والسياسة والأجهزة الأمنية للإضرار بالثورة الإسلامية.

 

ونقلت وكالة أنباء فارس الإيرانية عن الخامنئي قوله في كلمة اليوم إن “ما يمنع الأعداء من تنفيذ مخططاتهم هو وجود روح الشجاعة والتضحية والإيمان لدى الشعب الإيراني” منوها بالتضحيات التي قدمها هذا الشعب في التصدي للمؤامرات التي استهدفت إيران على مدى العقود الماضية.

 

وأكد معاون وزير الداخلية الإيراني للشؤون الأمنية حسين ذو الفقاري أن الأوضاع في غالبية مناطق البلاد عادية وأن الاضطرابات الأخيرة في بعض المناطق ستنتهي في وقت قريب.

 

وقال ذو الفقاري في تصريح اليوم إن “سياسة المجلس الأعلى للأمن القومي بعد التجمعات الأخيرة كانت مبنية على السيطرة على الأوضاع وخاصة بعد قيام بعض المحتجين في بعض الحالات بتحويل الاحتجاج إلى العنف ما أدى إلى تدخل الشرطة والقوات الأمنية الأخرى لمواجهة المخربين”.

 

من جانبه أكد الأمين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية محسن اراكي خلال ملتقى أقيم في مدينة قم أن الإيرانيين جاهزون دوما لمقارعة الظلم والاستكبار في العالم والمقاومة والصمود أمام المستكبرين ونصرة المظلومين في العالم.

 

بدوره نفى مساعد قائد قوات الشرطة في محافظة اصفهان ما تردد حول حرق أحد عناصر الشرطة في قهدريجان خلال أحداث الشغب التي شهدتها بعض مدن المحافظة مؤكدا أن هذا الخبر لا أساس له من الصحة.

 

من جهته أوضح النائب في مجلس الشورى الإسلامي يحيي كمال بور أن معيشة الناس تحولت إلى هاجس لدى النظام والبرلمان الإيراني وقال: إن “النظام والحكومة عليهما العمل لإزالة العقبات الاقتصادية التي باتت اليوم موضوع هتافات الناس”.

 

وتشهد العاصمة طهران هدوءا تاما وحركة اعتيادية بعد ليلتين من أعمال الشغب التي شهدتها بعض مناطق المدينة من قبل عدد من الأفراد الذين استغلوا احتجاجات نقابية على غلاء بعض السلع.

 

إلى ذلك اجتمعت وزارة الداخلية الإيرانية مع مسؤولي الأحزاب المختلفة لبحث التطورات الأخيرة حيث تم التأكيد خلال الاجتماع على ضرورة الاهتمام بحل المشكلات الاقتصادية والمعيشية ومنع عمليات التخريب والفوضى.

 

وشهدت بعض المدن الإيرانية خلال اليومين الماضيين مظاهرات غير قانونية بحجة الاعتراض على الأحوال الاقتصادية والمعيشية لكنها تحولت بسرعة إلى أعمال فوضى وشغب بالتوازي مع إعلان الولايات المتحدة دعمها المطلق لهذه المظاهرات غير السلمية.



المصدر: وكالة أنباء فارس-الجمل