اعلانات مبوبة كما يعلن معرض النور عن متابعته لعرضه الخاص بأسر الشهداء والجرحى،وبسعر الجملة -خليوي:0996567716 يعلن معرض النور عن قرب إفتتاح صالته الجديدة في المزة 86(كهربائيات-مفروشات-عصرونية) وذلك بمناسبة عيد الأم،والأسعار بسعر التكلفة فرع الساحلية للبناء والتعمير-نكسب ثقتكم بمشاريعنا المشهورة-هاتف:041557183. فرع الإنشاء السريع-إنجاز مشاريع ضخمة بزمن قياسي-للإستعلام:فاكس:041444891. مكتب موقع أخبار العرين.سورية في اللاذقية-أتوسستراد الثورة-مقابل سكن الإدخار -موبايل : 0940040055- تلفاكس: 041446803. صالون الملك-دمشق-شارع رامي-حلاقة رجالية على ذوقك-أسعار مقبولة. شركة أبجد لكافة تصاميم المواقع الإلكترونية-العمل لسورية ولكافة أنحاء العالم -أسعار مخفضة-أرقى التصاميم العالمية. شركة زريق التجارية -اللاذقية-منتصف أتوستراد الثورة -مقابل سكن الإدخار موبايل : 0940040055.

-صور:مليونير يزرع أطول عضو ذكري...!!!


الاربعاء 18-10-2017 - منذ 4 شهور -

ارم | انتظر رجل الأعمال التايواني، هوي شين فانغ، مدة تقرب من 18 شهرًا ،حتى وجد متبرعًا بقضيب من جنوب أفريقيا ؛ليجرى عملية زراعة قضيب ناجحة ؛ليحقق حلمه الذي طال انتظاره. ووفقًا لموقع “وورلد نيوز دايلي ريبورت”، تكمن أهمية وتميز هذه العملية الجراحية في طول القضيب الهائل، الذي يبلغ 12 بوصة. وتعد هذه العملية الرابعة من نوعها حول العالم، ولكن لم يتم تنفيذ زراعة قضيب بهذا الطول في الأربع عمليات السابقة. وبعد نجاح العملية الجراحية تحدث رجل الأعمال، المتخصص في سوق العقارات، معربًا عن سعادته الكبيرة بإجراء هذه العملية الجراحية قائلًا: “أنا فخور للغاية، ولن أعتني بما سيقوله الناس بخصوص تلك العملية، فأنا على يقين بغيرة الجميع مني ،بسبب قدراتي الجنسية الهائلة في الوقت الراهن”. وتحدث الدكتور فان دير ميروي، الطبيب المشرف على العملية بمستشفى “تيجيربيرغ” بعاصمة جنوب أفريقيا “كيب تاون”، عن مدى المعاناة التي وجدها في الحصول على متبرع ،يتنازل عن عضوه الذكري، وشدد على أن مدة الانتظار قاربت على 18 شهرًا. وأضاف: “عادة ما تتم تلك التبرعات من شخص متوفى لآخر حي، و لكن الغريب في تلك الحالة أن المتبرع لا يزال على قيد الحياة ،واختار التبرع بمحض إرادته، ونجح السيد فانغ في الوصول لطلبه عبر نشر العديد من الإعلانات بالصحف القومية ؛للتوصل إلى متبرع، وقد تقدم العديد من الرجال للتبرع بعد العرض المادي الضخم المقدم من قبل رجل الأعمال التايواني”. وحذر الدكتور فان دير، من خطورة هذه العملية الجراحية ،وعدم قدرة أي شخص على القيام بها نظرًا لتكلفتها العالية ،والمخاطر الطبية التي تحيط بها، مثل عدم تقبل جسد المريض عضو الشخص المتبرع. ولا تعد هذه العملية الأولى من نوعها التي تتم بمستشفى “تيجيربيرغ” في جنوب أفريقيا، حيث أجريت جراحة زراعة عضو ذكري سابقة لشخص فقد عضوه حين كان في السابعة عشر من عمره.  



المصدر: